الرئيسية / دولي / اكتشاف مخبأ أسلحة في سبتة المحتلة يشك في أنها لتنظيم “داعش”
سبتة المحتلة

اكتشاف مخبأ أسلحة في سبتة المحتلة يشك في أنها لتنظيم “داعش”

عثرت عناصر الحرس المدني الإسباني، صباح اليوم الجمعة، على مخزن صغير للأسلحة في ضواحي حي “برنثيبي” بمدينة سبتة المحتلة الذي تقطنه غالبية من المغاربة.
وتشك الجهات الأمنية الإسبانية استنادا إلى المعطيات الأولية أن تكون كمية السلاح المكتشفة، تابعة لتنظيم “داعش” المتطرف، على اعتبار أنه وجد إلى جانب الأسلحة علم صغير يحمل شارة ما يسمى “الدولة الإسلامية”.

index.dfffsfcjpg

وأضافت ذات المصادر أن نوع الرشاشات التي عثرت عليها عناصر الحرس المدني في سبتة في عملية تنسيق محكمة وسرية للغاية مع نظرائهم في العاصمة مدريد، تشبه، أي الرشاشات، تلك التي تم العثور عليها في وقت سابق بنفس المدينة وهي تشبه الصنف الذي يصنع في إسرائيل، دون أن يتأكد ذلك حتى الآن، إذ ما زال التحقيق جاريا، بخصوص المصدر الذي وردت منه الأسلحة وأين صنعت؛ وبالتالي فإن الخبراء العسكريين في سبتة، يعتقدون أن الأسلحة النارية والبيضاء لها علاقة بجماعات الجريمة المنظمة، في منطقة حدودية معروفة بالتهريب وتجارة المخدرات والهجرة السرية، دون استبعاد مطلق لفرضية وجود خلايا إرهابية في المدينة السليبة.

إقرأ أيضا: إيقاف ” داعشي” بنواحي الناظور واعتقال 3 شركاء آخرين بمدينة سبتة المحتلة

loading...