الرئيسية / المغرب الكبير / مدير حملة المرزوقي متخوف من خبرة السبسي في تزوير الانتخابات
668_334_1394783483-monsser

مدير حملة المرزوقي متخوف من خبرة السبسي في تزوير الانتخابات

قال مدير الحملة الانتخابية للدكتور المنصف المرزوقي، عدنان منصر، في تصريح لجريدة الخبر الجزائرية ”إن تخوفاتهم من حدوث تزوير في الجولة الثانية مردها تجربتهم مع منافسهم السبسي على مدار 50 سنة مضت، وليس من الهيئة العليا للانتخابات، كون نظيرهم كان مسؤولا واعترف بذلك،
ملفتا أن المحكمة الإدارية أثبتت وجود محاولات للتزوير من طرف منافسنا في الدورة الأولى، لكنها أقرّت برفض الطعون لأن الانتهاكات لم تُعطل بشكل كبير عملية الاقتراع”.
وحول سؤال فوز المرزوقي كمرشح مستقل بالمركز الثاني في الرئاسيات، في حين لم يتحصل حزبه سوى على مقعدين في لتشريعيات، أوضح المتحدث بأن الأنصار بمختلف مشاربهم السياسية والايديولوجية التفوا حول المرزوقي كشخص وليس كرئيس حزب، نظرا لتخوفاتهم على ثمار الثورة من حريات حقوق الانسان وباعتباره الضامن الوحيد لها. وعن موقع الجزائر ومنظورهم للأزمة الليبية في فلسفة معسكرهم، صرّح عدنان المنصر بأن العلاقات مع الجزائر في أوج جودتها مقارنة بما مضى، ونعتبر الجزائر ”دولة أم” وقوة إقليمية ذات أدوار محورية في المنطقة، ونشاركها الرأي في مقاربة الحل السياسي للمسألة الليبية، لأن أمن الجزائر وتونس مرتبط بما يحدث في ليبيا، ونحن المتضرران الأوائل مما يحدث من مواجهات مسلحة، خاصة وأن عدم الاستقرار مناخ ملائم لتفريخ الجماعات الإرهابية الناشطة على حدودنا المشتركة.
وبخصوص ما يُقال على أن برنامج المرزوقي الانتخابي في شق التنمية يدخل في صلاحيات الحكومة، أفاد المتحدث بوجود قصور في فهم الدستور، حيث فصل البعض قطعيا بين مهام الرئيس في السياسة الخارجية ودور الحكومة في التنمية الداخلية، بينما الأصح هناك تكامل وقواسم مشتركة كالدبلوماسية الاقتصادية التي تستلزم التنسيق بينهما لجلب الاستثمارات الخارجية انطلاقا من صلاحياته في السياسة الخارجية. وعن الاتهامات التي يكيلها المرشحان لبعضهما، ومن شأنها أن تحدث شرخا في ثنائية النسيج السياسي والاجتماعي، قال عدنان إن المنافس الباجي قايد السبسي، يعتمد على الآخر لجلب الأصوات.