الرئيسية / المغرب الكبير / ملثمون يحرقون بلدية تبسبست الجزائرية وآخرون يحاصرون مير المقارين بتڤرت
368ccf60b8ff997f3ae7090f24d41ad227e96602_0

ملثمون يحرقون بلدية تبسبست الجزائرية وآخرون يحاصرون مير المقارين بتڤرت

أقدم، ليلة الأحد متظاهرون ملثمون مجهولو العدد والهوية على حرق وتخريب مقر بلدية تبسبست بتڤرت بعد اقتحام المبنى المذكور، ما تطلب تدخل قوات مكافحة الشغب التابعة لمصالح الشرطة ليلوذ الجميع بالفرار مباشرة بعد وصول رجال الشرطة ومصالح الحماية المدنية.
وتسببت عملية الحرق في إتلاف المكاتب التي تحتوي على ملفات المواطنين المتعلقةبالأراضي، فضلا عن السطو على أجهزة الإعلام الآلي، بينما أغلق العشرات من المواطنينالمحتجين المرفق على خلفية انعدام المياه. كما قام البعض بقطع الطريق الرابط بين مدينتيالوادي وتڤرت وتخريب شبكة الإنارة، لتتطور الأمور وتتحول إلى اقتحام مقر البلدية ذاتهاوإضرام النيران داخلها.. حالة الهلع التي عمت عدة جهات تطلبت تدخل قوات الأمن لتفريقالمحتجين والسيطرة على الوضع المتشنج، في حين تدخل عدد من المسؤولين المحليينلتهدئة الأوضاع، كما سارعت مصالح الدرك الوطني إلى فتح تحقيق في تجدد الأحداث.
وفي بلدية المقارين أقدم، أمس، عدد من الشباب على محاصرة مير البلدية للمطالبة بالإفراجعن الأراضي الفلاحية، التي ظلت حبيسة الأدراج منذ أشهر، ورفض المحتجون مغادرة مبنىالبلدية ما لم تنشر قائمة المستفيدين من الأراضي سريعا، مؤكدين أن ما يحدث لا يقبلالسكوت عنه في الوقت الحالي، ويجب على المسؤولين تحمل العبء الحاصل والإسراع فيحلحلة المشاكل والوفاء بالوعود التي أطلقها وزير الداخلية والجماعات المحلية بخصوصتوزيع الأراضي في أقرب وقت ممكن، علما أنه تم الإعلان عبر مساجد المقارين عن بدايةإيداع الملفات الراغبين في الاستفادة من قطع الأراضي، وهو ما زاد في تأجيج الوضع عكسما كانت تعتقد الجهات المعنية.
يذكر أن بلدية الرويسات بورڤلة، شهدت هي الأخرى، احتجاجات عارمة وغلق مقرهاللمطالبة بتوزيع الأراضي، لكن رئيسها وعد المحتجين بتسوية الملفات قريبا.بلدية تبسبست