الرئيسية / المغرب الكبير / حرمان 19 طبيبا من السكنات الوظيفية بالجلفة
4eac8ccd82e30804b316c176f36587ec

حرمان 19 طبيبا من السكنات الوظيفية بالجلفة

مرّة أخرى تعود قضية حرمان ولاية الجلفة من مناصب أطباء أخصائيين في توزيع الأطباء الأخصائيين حيث كشفت قائمة وزارة الصحة للسكنات الوظيفية، المتوفرة بكل ولاية، عن حرمان 15 طبيبا أخصائيا بولاية الجلفة من السكن الوظيفي بصفة مسبقة وهو ما يجعل رغبة أولئك الأطباء في اختيار ولاية الجلفة تتضاءل.
وبالتوازي مع ذلك كشف موقع الوزارة عن فضيحة قد يصطلح عليها بفضيحة “من العيار الثقيل” وتتمثل في حرمان جميع المؤسسات العمومية للصحة الجوارية الخمسة بولاية الجلفة من مناصب الأطباء الأخصائيين مثلما حرمتها السلطات الولائية من سكنات وظيفية.
كما أن قضية توزيع الأطباء الأخصائيين تخضع الى معايير “المعريفة” و”التدخلات الفوقية” هو أن تخصص “جراحة الشرايين” يوجد منه هذه السنة 05 مناصب فقط على المستوى الوطني … ورغم أن ولاية الشلف لم توفر سكنا وظيفيا لهذا التخصص النادر الاّ أن الوزارة قد منحتها منصبا من بين المناصب الخمسة ، والجلفة لم تستفد من هذا التخصص الهام على الرغم من الحاجة الماسة لهذا النوع من الجراحة بسبب حوادث السير وكذا حوادث نشاط ذبح المواشي كون ولاية الجلفة تعتبر الأولى وطنيا في تربية الأغنام وانتاج اللحوم وبها أكبر مذبح جهوي.