الرئيسية / المغرب الكبير / وزراء جزائريون: مبادرة 19-3 تحاول إثارة “البلبلة” في البلاد
مجموعة الـ 19

وزراء جزائريون: مبادرة 19-3 تحاول إثارة “البلبلة” في البلاد

لا زالت مجموعة الـ19 -3 تتلقى ضربات موجعة من منتقديها، فبعد عمار سعداني وعلي حداد، وجهت عدد من القيادات في حزب جبهة التحرير الوطني “الأفلان”، جملة من الاتهامات الصريحة للمبادرة، مشيرة أن الأخيرة جاءت لتشكك في صحة الرئيس بوتفليقة.

وانتقدت قيادات “الأفلان” مبادرة الـ19 -3، مؤكدة أنها تحاول التشكيك في صحة وقدرة الرئيس بوتفليقة على تسيير أمور البلاد، كما أنها ترمي إلى الدفع بالبلاد نحو مرحلة انتقالية.

وأضافت القيادات، التي ضمت على رأسها كلا من وزير النقل السابق عمار تو، ووزير التعليم العالي السابق رشيد حراوبية، والقيادي محمد الصغير قارة، أن مجموعة الـ19 -3 نهجت من خلال مبادرتها، أسلوب “التهويل والترويج الممنهج” من أجل الدفع بالرئيس إلى التنحي عن كرسي الرئاسة.

واعتبرت قيادات الأفلان أن مبادرة الـ19 -3 جاءت نتيجة لمجموعة من الإخفاقات التي عاشها موقعوها، وكان أهمها، حسب القيادات، منع العهدة الرابعة وفشل الدفع بالبلاد نحو مرحلة انتقالية.

ووجه الوزراء الثلاثة اتهامات إلى المبادرة بمحاولة تقليص واختصار عهدة بوتفليقة، والتي ستنتهي في 2019، مشيرين أن موقعي المبادرة يحاولون إثارة “البلبلة” من أجل المرور إلى مرحلة انتقالية بالجزائر.

إقرأ أيضا:مجموعة الـ 19: مبادرتنا أصابت أحزاب النظام بالهلع