الرئيسية / المغرب الكبير / ضباط سامون في المخابرات الجزائرية صنعوا لأنفسهم ثروات بالخارج
Algerie armée2

ضباط سامون في المخابرات الجزائرية صنعوا لأنفسهم ثروات بالخارج

بعد أيام قليلة من تنحية الفريق “توفيق” من على رأس “دائرة الاستعلام والأمن”، بدأت بعض الحقائق تظهر بخصوص ضباط سامين في جهاز المخابرات العسكرية الجزائرية وثرواتهم التي جمعوها واستثمروها في الخارج.
هذا وكشف الصحفي الفرنسي نيكولا بو النقاب عن بعض هؤلاء في حوار بثه موقع “موند أفريك” حين تحدث عن دخول ضباط سامين في المخابرات الجزائرية إلى مجال المال والأعمال وحيازتهم لممتلكات بالخارج.
وضرب الصحفي الفرنس المثال بضابط سام برتبة عقيد يعرف باسم “عز الدين”، حيث كان الأخير ملحقا بشركة النفط الوطنية “سوناطراك”، والذي حصل على أوراق الإقامة بفرنسا وتحول إلى رجل أعمال يدير مشروعا مربحا ويملك عقارات.
على غراره استقر العقيد “سفيان”، وهو ملحق سابق بميناء الجزائر، بالعاصمة البريطانية لندن حيث توجد في ملكيته شقق، ونفس الأمر ينطبق على العقيد “فاروق” المتوفى والذي كان بحوزته عقارات بباريس ومونتريال.
وتحدث الصحفي الفرنسي كذلك عن الجنرال “أحمد” الذي قال إنه يملك عقارات في إسبانيا بكل من مدريد وبرشلونة إضافة إلى استثمارات بالعاصمة الفرنسية باريس.

إقرأ أيضا: الجزائر: هشام عبود يعري فساد جنرالات ووزراء النظام