الرئيسية / ثقافة وفن / بن هنية: “شلاط تونس” سخرية سوداء من أجل التغلب على الألم

بن هنية: “شلاط تونس” سخرية سوداء من أجل التغلب على الألم

على هامش مهرجان كان السينمائي كان أمام الجمهور فرصة التعرف على فيلم “شلاط تونس” لمخرجته كوثر بن هنية.
هاته الأخيرة أكدت في حوار مع قناة “فرانس 24” أن الفيم عمل روائي بأسلوب وثائقي، يدور حول حدث عابر تحول إلى “أسطورة شعبية”.
بن هنية شبهت الشلاط “بالورم” في جسم مريض، وبالتالي كان لزاما الإمساك بالورم من أجل التعرف على المرض وأسبابه.
الفيلم، في نظر مخرجته، هو أيضا ذريعة من أجل الإطلالة على التشوهات النفسية للمجتمع ومحاولة علاجها عبر السخرية السوداء بالرغم من حجم الألم واشتداد المرض الذي أصبح عضالا.
ويستعيد الفيلم واقعة شهيرة في تونس لشاب قام بسلسلة من الجرائم في حق مجموعة من النساء اللواتي كان يضرب أردافهن بآلة حادة لأنه يعتبر لباسهن غير محتشم.