زلزال الحوز يكشف للعالم مفهوم “تمغرابيت”

خديجة وريد
سلايد شومجتمع
خديجة وريد11 سبتمبر 2023آخر تحديث : منذ 7 أشهر
زلزال الحوز يكشف للعالم مفهوم “تمغرابيت”
منذ الساعات الأولى للزلزال المروع، الذي ضرب الحوز، عبر المغاربة، بما فيهم الجالية المقيمة في الخارج، عن حزنهم وتضامنهم مع وطنهم،  مبدين في الوقت ذاته استعدادهم للمساعدة المادية في تجاوز آثار هذه الكارثة الطبيعية.
وتهافت الكل علىالفعلالتضامني، بين التبرع بالدم أو تقديم  مساعدات مادية أو لوجيستية، جسدوا من خلالها روح “تمغرابيت” في أبهى تجلياتها.
وضجت منصات التواصل الاجتماعينصور وفيديوهات توثق لنماذجلأعمالتطوعية، كل حسب قدرته وخبرته ومجال اشتغاله، أظهرت للعالم “المعدن” الحقيقي للمعاربة.
ويعرف سعيد بنيس، أستاذ العلوم الاجتماعية بجامعة محمد الخامس بالرباط، مفهموم “تمغرابيت”  بوعاء هوياتي مغربي مؤسس على التسامح وقبول الآخر والتنوع المتكامل (جميع التعبيرات الثقافية المحلية والتنويعات اللغوية الجهوية)
يوضح أن “تمغرابيت” لا تدرس في المعاهد العليا أو الجامعات، بل هي حُب جماعي للخير والتضامن والتسامح، واصفا إياها بالروح التي تسري في دماء المغاربة وأساس تميزهم، سواء داخل الوطن أو خارجه.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق