المغرب يحتضن مؤتمرا دوليا حول تدبر القرآن الكريم

عبد اللطيف الصلحي
سلايد شومجتمع
عبد اللطيف الصلحي27 أكتوبر 2015آخر تحديث : منذ 8 سنوات
المغرب يحتضن مؤتمرا دوليا حول تدبر القرآن الكريم
ترتيل الجزء الثلاثين للقرآن الكريم

تحت شعار “تدبر القرآن الكريم: أعلام ومناهج”، يحتضن المغرب، يومي 28 و29 أكتوبر الجاري، مؤتمرا دوليا حول تدبر القرآن، وهو من تنظيم الهيأة العالمية لتدبر القرآن الكريم، بتعاون مع جامعة الحسن الثاني في مدينة الدارالبيضاء.

وسيعرف المؤتمر مشاركة 400 شخصية من العلماء والمتخصصين في علوم القرآن الكريم، والذين ينتمون إلى أزيد من 30 دولة.

وستعرف الجلسة الافتتاحية للمؤتمر، غدا الأربعاء، مشاركة أحمد التوفيق، وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، ولحسن الداودي، وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر.

وسيكون المؤتمر حسب المنظمين، فرصة لتنظيم معرض يقدم خبرات وتجارب عدد من الهيآت والمراكز في تدبر القرآن والمساعدة عليه، من داخل المغرب وخارجه، كما سيعرف المؤتمر تنظيم ندوات ولقاءات مفتوحة مع علماء حول تدبر القرآن الكريم.

إقرأ أيضا: بعد شكاية ”اليسار”..التوفيق يعزل خطيب مسجد بالدارالبيضاء

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق