الرئيسية / سياسة / المرزوقي يحمل حكومة الجبالي مسؤولية التأخر في محاربة الفساد
63e53c5a0a578af2915bca6ca3be5646

المرزوقي يحمل حكومة الجبالي مسؤولية التأخر في محاربة الفساد

حمل رئيس الجمهورية التونسية مسؤولية استمرار فساد النظام القديم لحكومة الترويكا برئائة حمادي الجبالي السابقة، وذلك في حوار أجرته معه صحيفة “لوسوار” البلجيكية أمس ، وقال إن أكبر خطأ استراتيجي في تونس منذ انتخابات المجلس الوطني التأسيسي، بدا منذ حكومة الترويكا برئاسة حمادي الجبالي والتي بحثت على تسوية مؤقتة لملف رموز النظام القديم، ولم تقم بمقاومة الفساد ولم تعجّل في اطلاق العدالة الإنتقالية.
وتواجه تونس في الفترة الحالية لحكم الرئيس منصف المرزوقي جملة أزمات تتركز فيما هو سياسي وأمني واقتصادي، وأوضح منصف أن تونس  مرت من محطات  عصيبة تزامنت مع الانتفاضات في ليبيا ومصر وسوريا وغيرها، واستطاعت تونس أن تواجه عدة عمليات إرهابية، مشيرا إلى أن البلاد الآن في خير.
وبخصوص الوضع الاقتصاد، قال إن تونس تلقت ضربة كبيرة منذ الثورة بعد تراجع الموارد المالية من قطاع السياحة، وارتفاع الأجور والإضرابات المستمرة، وتراجع الإستثمارات الخارجية.
وحول ما تحقق في فترته الرئاسية قال المرزوقي أن تونس واجهت 3 أزمات في وقت واحد، سياسية وأمنية واقتصادية.
المرزوقي الذي يقوم بجولة أوربية قصد إقناع دولها بعر استثمارتها داخل تونيال شقيقةـ وعبر عن أمله في جلب استثمارت أجنبية.
وأضاف بخصوص تحالف حزبه مع الإسلاميين قال أن التجربة كانت لحماية الديمقراطية الناشئة.
ومن جهتها عبرت ممثلة السياسة الخارجية الأوروبية  كاثرين أشتون اليوم ان الاتحاد الاوروبي لعب “بعد الصحوة العربية” دورا رئيسا في دعم تونس في طريقها إلى مستقبل مستقر وديمقراطي.
واعتبرت أشتون  فب كلمتها خلال جلسة للبرلمان الأوروبي أن تونس تمثل “قصة نجاح حقيقية ولديها امكانات ضخمة.