الرئيسية / سياسة / برلمانيات مغربيات ينفين وقوع خلافات بينهن في اجتماع لجنة المرأة بالأمم المتحدة
680e29122f144815f2df3cdf01d324d4

برلمانيات مغربيات ينفين وقوع خلافات بينهن في اجتماع لجنة المرأة بالأمم المتحدة

ترأست السيدة بسيمة الحقاوي، وزيرة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية، أمس  الجمعة بمقر الوزارة، لقاء تقييما مع السيدات البرلمانيات وفاعلات المجتمع المدني المشاركات في الدورة 58 للجنة وضع المرأة بالأمم المتحدة المنعقدة مؤخرا بنيويورك.
وقد أشادت السيدة بسيمة الحقاوي، بمناخ التعددية والتنوع الذي ينعم به المغرب، وبجو التسامح والتعايش الذي يجمع مختلف التوجهات والتيارات المكونة للمجتمع المغربي، مشددة على ضرورة فتح قنوات التواصل وبناء العلاقات على القيم الإنسانية الكبرى وبكل الموضوعية والحياد، حسب بيان تلقى موقع ” مشاهد” نسخة منه.
واعتبرت هذا اللقاء مناسبة لتجديد تأكيدها على ضرورة بناء التواصل بين القطاعات الحكومية والمؤسسة البرلمانية ومختلف مكونات المجتمع المدني، والتفكير في وضع آليات جديدة لمعالجة مختلف القضايا المتعلقة بالمرأة، وعلى رأسها إشكالية العنف ضد المرأة.
من جهتهن، نوّهت السيدات البرلمانيات وفاعلات المجتمع المدني بنجاح المشاركة المغربية على جميع المستويات، سواء من حيث مضامين تقرير المملكة أو التنظيم المحكم أو حجم التنسيق بين الوفد المغربي الحكومي والبرلماني والمدني، واعتبرن هذا اللقاء مناسبة للإشادة بالتراكمات التي حققها المغرب في مسار النهوض بحقوق المرأة.
هذا، وعبّرت السيدات البرلمانيات وفاعلات المجتمع المدني عن استنكارهن الشديد للمقال الصحفي الصادر في جريدة “الأسبوع” ليوم الخميس 20 مارس 2014، “والذي أتى بمغالطات ومعطيات غير صحيحة”، على حد قولهن، حول المشاركة المغربية في الدورة 58 بلجنة وضع المرأة في الأمم المتحدة، مؤكدات “تضمنه عبارات تمس بكرامة السيدات المشاركات وترويجه بالبهتان لصورة سلبية عن المرأة المغربية في الإعلام”، وفق ما جاء في بيان الوزارة.
وكان المقال المشار إليه قد أشار إلى وقوع خلافات بين أعضاء الوفد النسوي البرلماني المغربي المشارك  في اجتماع لجنة وضع المرأة في نيويورك.