الرئيسية / سلايد شو / بنهيمة: مؤشرات وضعية شركة الخطوط الجوية الملكية المغربية في تحسن
قنبلة

بنهيمة: مؤشرات وضعية شركة الخطوط الجوية الملكية المغربية في تحسن

أكد الرئيس المدير العام لشركة الخطوط الملكية المغربية ادريس بنهيمة ، أمس الاثنين بالرباط ، أن الشركة حققت مجموع الأهداف المسطرة في العقد البرنامج الموقع بين هذه الشركة والدولة .

وأضاف، في عرض قدمه ، خلال اجتماع للجنة البنيات الأساسية والطاقة والمعادن بمجلس النواب خصص لتدارس الوضعية المالية والتدبيرية والخدماتية للشركة وسياسة النقل بالمغرب ، أن الأمر يتعلق بتحسين المؤشرات المتعلقة بالتنافسية والخدمات وعملية الاستغلال .

وأوضح أنه بعد مرور ثلاث سنوات على توقيع العقد البرنامج بين الشركة والدولة ، ” تحسنت جميع مؤشرات الإنتاجية للشركة “.

وأشار في هذا السياق إلى أن ” المغادرة التوافقية ” الذي تم إنجازها ، حققت نتائج إيجابية تمثلت في انخفاض عدد المستخدمين ، حيث بلغ عددهم إلى حدود غشت الماضي 2709 مقابل 5605 ، مشيرا إلى أنه بعد هذه العملية تحسنت بشكل ملحوظ نسب إنتاجية الموظفين .

وبعد أن أكد على أهمية انخفاض كتلة الأجور بنسبة 34 بالمائة مقارنة مع سنة 2011 ، قال إن الشركة لجأت كذلك إلى إجراء آخر تمثل في الاشتغال بنسبة 62 مستخدما بالنسبة لكل طائرة مقابل 100 مستخدم في سنة 2011 .

وأكد بنهيمة أيضا ، أنه تم حذف 17 خطا كانت تشكل عجزا ماليا هيكليا ، وذلك انسجاما مع الالتزامات الواردة في العقد البرنامج .

وانسجاما مع مقتضيات العقد البرنامج ، يضيف بنهيمة ، فقد أقدمت الشركة على إعادة النظر في حجم أسطولها من أجل عقلنة استغلاله ، حيث تم سحب 10 طائرات من الجيل القديم ، علاوة على التخلص من بعض مقرات الشركة المكلفة داخل المغرب وخارجه .

وحسب بنهيمة ، فإن تقليص الكلفة شمل جميع المستويات ، حيث انخفضت النفقات الجارية الخاصة بالتسيير بنسبة 18 بالمائة ، إضافة إلى تفويت الأنشطة التي لا تدخل في صلب النشاط الرئيسي للشركة ، أي النقل الجوي .

وأبرز الرئيس المدير العام لشركة الخطوط الملكية المغربية ، أن هذه الأخيرة ، تتوفر في الوقت الراهن على نسب إنتاجية متقدمة جدا ، تجاوزت جل شركات الطيران المنتظمة ، واقتربت بكثير من المستويات الخاصة بالشركات المنخفضة التكلفة .