الرئيسية / سياسة / ضريف: حزبنا الجديد يهدف لمواكبة الدينامية السياسية الجديدة في المغرب
035795ff02be5beb4f6e4c3598d7bf77

ضريف: حزبنا الجديد يهدف لمواكبة الدينامية السياسية الجديدة في المغرب

في أول ظهور إعلامي له في ندوة صحافية، في الرباط، عقب تأسيسه لتنظيمه الجديد،  أكد محمد ضريف، رئيس حزب الديمقراطيين الجدد، أن تأسيس هذه الهيئة الحزبية الجديدة يمثل “قيمة مضافة” في الحقل السياسي الوطني.
وذكر ضريف، الذي حل ضيفا على ملتقى وكالة المغرب العربي للأنباء اليوم الثلاثاء، أن الهدف المتوخى من تأسيس هذا الحزب، هو المساهمة في تثمين المشهد السياسي الوطني وإعادة الدينامية الى الاحزاب من خلال تحديد الأدوار المنوطة بها.
وشدد على أن الهدف من هذا الحزب السياسي الجديد، يندرج في إطار الإرادة التي تحدو مؤسسيه وهي مواكبة الدينامية السياسية الجديدة التي تم إطلاقها بالمغرب.
ودعا ضريف إلى إرساء دولة ناظمة قوية تحمي مصالح الطبقات الفقيرة. وقال إن “الديمقراطيين الجدد يناضلون من أجل دولة ناظمة قوية بوسعها حماية القدرة الشرائية للمواطنين”.
وأكد في هذا السياق على حاجة الدولة للحفاظ على القطاعات الاستراتيجية من قبيل الصحة والتربية. وشدد على أن “الدولة مدعوة إلى تحمل مسؤولياتها في هذه القطاعات” داعيا إلى إرساء شراكات بين القطاعين العام والخاص.
ودافع عن بروز جيل جديد من الأحزاب تستجيب لانتظارات المواطنين.
وأكد ضريف، على أهمية تحديد “سقف انتخابي” لقطع الطريق أمام “بلقنة المشهد السياسي” وتشجيع التعددية .
كما دحض الانتقادات التي تشير إلى “تضخم” مفترض في عدد الأحزاب السياسية بالمغرب، مبرزا أن هناك 34 حزبا سياسيا، وهو رقم يظل، في رأيه، أقل مما هو موجود في بلدان ديمقراطية أخرى.