الرئيسية / سياسة / المغرب وإسبانيا يوقعان على مذكرة تفاهم لدعم التعاون في مجال الوظيفة العمومية
c6c0f78f9fb664accfd8ff243beb201c

المغرب وإسبانيا يوقعان على مذكرة تفاهم لدعم التعاون في مجال الوظيفة العمومية

تم اليوم الجمعة بالرباط، التوقيع على مذكرة تفاهم بين المغرب وإسبانيا تهدف إلى تعزيز سبل التعاون في مجالات الوظيفة العمومية وتحديث الإدارة العمومية .
وتحدد هذه المذكرة ، التي وقعها عن الجانب المغرب الوزير المنتدب لدي رئيس الحكومة المكلف بالوظيفة العمومية وتحديث الإدارة، السيد محمد مبديع، وعن الجانب الإسباني كاتب الدولة للإدارة العمومية السيد أنطونيو خرمان باريدا، إطارا للتعاون الثنائي من خلال وضع برامج ذات مصلحة مشتركة في مجال الوظيفة العمومية وتثمين الرأسمال البشري ودعم الحكامة وتقوية القدرات.
وتنص المذكرة على تعزيز سبل التعاون الثنائي في مجال تبادل الخبرات والتجارب في مجال الوظيفة العمومية، وتحديث الإدارة العمومية، وتعزيز التعاون بين المدرسة الوطنية للإدارة بالرباط والمعهد الوطني للإدارة العمومية بمدريد بحيث سيتم ، في هذا الصدد، إعداد مخططات عمل سنوية في إطار برنامج عمل مشترك في هذه المجالات.
وجرى التوقيع على هذه الاتفاقية عقب جلسة عمل بين السيدين مبديع وباريدا تم خلالها التأكيد على عمق العلاقات المتميزة التي تجمع بين البلدين. وأعربا الجانبان عن أملهما في توطيد الشراكة الثنائية والارتقاء بها إلى أعلى المستويات وفق مخطط محكم يشمل مختلف المجالات ذات الاهتمام المشترك.
وفي تصريح للصحافة عقب التوقيع على المذكرة، ذكر السيد مبديع بالعلاقات المتميزة التي تجمع بين قائدي البلدين وبين الشعبين، مؤكدا أن هذا اللقاء يشكل مناسبة لتعزيز التعاون المغربي الاسباني في مجالات يشهد فيها المغرب إصلاحات كبرى وأوراش متعددة من قبيل الجهوية وإصلاح صناديق التقاعد والتكوين المستمر وتحديث الإدارة، فضلا عن تعزيز التعاون بين مؤسسات التكوين الإداري.
وسجل الوزير استعداد اسبانيا لتبادل تجاربها وخبراتها مع المغرب خاصة في مجال الجهوية وتبسيط المساطر وتحديث الادارة مما يساعد المغرب على إنجاح الاوراش التي فتحها والتي جعلتها الحكومة ضمن أولوياتها .
من جانبه، أكد السيد باريدا أن الجانبين التزما ببذل أقصى جهودهما من أجل تحسين خدمات الإدارة العمومية بالإضافة الى اللامركزية والجهوية ، مشددا على الاهتمام الذي توليه الحكومة الإسبانية لتعميق علاقات التعاون مع المغرب في عدة مجالات .