الرئيسية / سياسة / الصومال تطلب من المغرب مساندتها للخروج من أزمتها الراهنة
58c1de8627b2b2b2963d5025d8d72e6e

الصومال تطلب من المغرب مساندتها للخروج من أزمتها الراهنة

طلبت الصومال من المغرب مساندتها في الخروج من أزمتها الراهنة من خلال تقديم مساعدات لها وإقامة تعاون أمني لمكافحة الإرهاب.
جاء ذلك خلال مباحثات أجراها وزير الشؤون الخارجية و التعاون السيد صلاح الدين مزوار ، مع نائب وزير خارجية الصومال، مهد صلاد، على هامش مشاركتهما في اجتماعات مجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري بالقاهرة، تناولت سبل تعميق العلاقات الثنائية والوضع في الصومال.
وأشاد نائب وزير خارجية الصومال، بهذه المناسبة، بدور الملك محمد السادس في دعم استقرار بلاده والنهوض بمستوى العلاقات التاريخية بين البلدين، مؤكدا مكانة المغرب ودوره الإقليمي والدولي في تعزيز الأمن والاستقرار.
وأعرب السيد مزوار، من جانبه، عن مؤازرة المغرب للصومال وشعبها، مؤكدا أنه سيظل الى جانبها في الدفاع عن مقومات وثوابت الدولة الصومالية، حتى يعود الاستقرار والأمن الى البلاد، مشددا على أن هذا البلد في حاجة ماسة اليوم الى دعم التحول الذي يشهده ومساعدة شعبه على استرجاع استقراره. وأبدى استعداد المغرب لتقديم المساعدة الى الصومال، حيث تم في هذا الإطار الاتفاق على تشكيل لجنة مختلطة بين البلدين لتحديد منهجية العمل.
وتمثل الصورة المأخوذة من الأرشيف معلمة من معالم العاصمة الصومالية.