الرئيسية / سياسة / مزوار ينفي حمله للجنسية الفرنسية ويعتبر الأخبار الرائجة مغلوطة وفاقدة للمصداقية

مزوار ينفي حمله للجنسية الفرنسية ويعتبر الأخبار الرائجة مغلوطة وفاقدة للمصداقية

نفى صلاح الدين مزوار، وزير الشؤون الخارجية والتعاون في حكومة المغرب، أن يكون حاملا لجنسية أخرى غير جنسية المملكة، مفندا ما نشر بهذا الخصوص من “أخبار مغلوطة وفاقدة للمصداقية” تم ترويجها مؤخرا في أحد المنابر الإعلامية، بخصوص حمله للجنسية الفرنسية.
وأوضح مزوار، أنه خلافا لما نشرته جريدة مغربية  من “تحامل وقذف” في حقه، حسب تعبيره، ومن “أخبار مغلوطة فاقدة للمصداقية” حول جنسيته، فإنه يؤكد أنه “يحمل فقط الجنسية المغربية، ويعد فخورا بحملها في خدمة وطنه وملكه”.
واعتبر وزير الخارجية المغربي، الذي يرأس في نفس الوقت، حزب التجمع الوطني للأحرار،  أن هذا “الخبر المغلوط والعاري من الصحة الماس بشخصه وكرامته وصورة البلاد الخارجية، يعد انحرافا خطيرا عن أخلاقيات مهنة الصحافة”.
وخلص إلى أنه “يحتفظ بكل حقوقه التي يكفلها له القانون للجوء إلى القضاء دفاعا عن شرفه وكرامته”.