الرئيسية / بانوراما / الألعاب في السويد لـ «الأطفال البيض» فقط
20141112_104553_110

الألعاب في السويد لـ «الأطفال البيض» فقط

انتقدت صحيفة سويدية بشدة أربع شركات كبرى لبيع لعب الأطفال بأن البيان المصور “الكاتالوج” الخاص بها لا يتضمن صورا للأطفال من غير البيض ، ولا يعرض سوى الأطفال من أصحاب البشرة البيضاء وهم يلهون باللعب.
وقالت صحيفة “مترو” السويدية في عرض تحليلي لها، إن “كاتالوجات” هذه الشركات “بي أر ليكساكر، تويز أر يو أس ، ليكلوس، ليكا” لم تنشر فقط سوى صورتين من الأطفال غير البيض في واحد فقط من أدلة عرض المنتجات ولم تعرض أي صور أخرى في أي من المنشورات الأخري، مشيرة بأن “الكتالوجات” تزخر بصور لأطفال من ذوي البشرة البيضاء وهم يلهون باللعب وهدايا عيد الميلاد “الكريسماس” الأخرى.
كما انتقدت هذه النتائج على لسان رئيستها “سهير يلماظ”، مجموعة “ايكوا لسترز” السويدية التي تشن حملة تهدف إلى تصحيح الخلل الخاص بالأقليات العرقية وتمثيل الجنسين في وسائل الإعلام والمجالات الثقافية والأنشطة التجارية والأعمال، قائلة إن هذه الكتيبات فشلت في عكس التنوع في المجتمع السويدي الذي ينحدر حوالي خمس سكانه الآن من جذور أجنبية.