الرئيسية / دولي / عائدات “داعش” تتراجع بالثلث بعد فقدانه لمواقع الترابية
عائدات "داعش"
تأثر "داعش" بتراجع أسعار النفط وفقدانه لمناطق ترابية مهمة

عائدات “داعش” تتراجع بالثلث بعد فقدانه لمواقع الترابية

تراجعت عائدات “داعش” بصورة واضحة بسبب فقدانه لعدد من المناطق التي يسيطر عليها في سوريا والعراق.

وذكرت صحيفة “إندبندنت” البريطانية أن عائدات “داعش” تراجعت بنسبة 30 بالمئة العام الماضي بعد أن تقلصت المساحات الترابية التي يسيطر عليها التنظيم.

ونقلت الصحيفة عن مجموعة IHS للاستشارات تأكيدها أن عائدات التنظيم تراجعت من 80 مليون دولار إلى 54 مليون دولار ما بين مارس 2015 ومارس 2016.

وتأثر التنظيم المتطرف بكونه يخوض حروبا ضد أطراف مختلفة مثل القوات العراقية وقوات البيشمركة الكردية وقوات حماية الشعب السورية، بالإضافة إلى الضربات التي يتلقاها على يد طائرات التحالف الدولي.

وأشارت “إندبندنت” إلى أن البنى التحتية المحيطة بالمناطق النفطية التي يسيطر عليها التنظيم كانت هدفا لقوات التحالف الدولي، وهو ما ساهم في تراجع القدرة الإنتاجية للتنظيم حيث تقلصت إلى 21 برميل نفط يوميا مقابل 33 ألف العام الماضي.

يذكر أن بريطانيا كانت قد أكدت أن 40 بالمئة من عائدات “داعش” تأتي من بيع النفط، لكن أشارت إلى أن هذه العائدات تراجعت.

وتزامن قصف المناطق المحيطة بالمنشآت المحيطة التي يسيطر عليها تنظيم “داعش” مع تراجع أسعار النفط في السوق الدولية وهو ما يفسر أيضا تراجع عائدات “داعش”.