الرئيسية / أحوال الناس / بركة: حقوق الإنسان هي ركيزة مؤسساتنا الاقتصادية والاجتماعية
المجلس الاقتصادي

بركة: حقوق الإنسان هي ركيزة مؤسساتنا الاقتصادية والاجتماعية

( وكالات ـ مشاهد 24)
قال نزار بركة، رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، إن “مؤسساتنا تقترح توصيات وفق مقاربة ترتكز على احترام حقوق الإنسان الأساسية، والأخذ بعين الاعتبار المصالح والتطلعات المشروعة لكافة الأطراف المعنية”.
جاءت هذه الكلمات على لسان بركة، خلال افتتاح ندوة نظمت من قبل اتحاد المجالس الاقتصادية والاجتماعية، ومؤسسات الفرنكوفونية المماثلة، والمجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، بدعم من المنظمة الدولية للفرنكوفونية، أول أمس بالرباط، حول “المسؤولية الاجتماعية للمقاولات: إرساء مساهمة المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان والمجالس الاقتصادية والاجتماعية من أجل خدمة الحقوق الأساسية”
وأردف المتحدث ذاته، وهو أيضا رئيس اتحاد المجالس الاقتصادية والاجتماعية ومؤسسات الفرنكوفونية المماثلة، أن المسؤولية الاجتماعية للمقاولات تعني “ضمان احترام المعايير العالمية، التي تحدد حقوق النساء والرجال في أماكن العمل كما في المجتمع، بالمفهوم العام والمبادئ الأخلاقية والشفافية والحكامة الجيدة، وحماية البيئة”.
وأضاف أن هذه المسؤولية تمثل أيضا “الحوار والشراكة المستدامة والمفيدة في الآن ذاته للمجتمع والمقاولات وللأجراء والنقابات، خدمة لحوار هادئ داخل المقاولة ولتحسين مناخ العمل”.
وأوضح أن عدد المقاولات ذات العلامات المرجعية بالمغرب يقارب السبعين مقاولة، أغلبيتها صغرى ومتوسطة، قبل أن يتطرق بتفصيل إلى الحديث عن الميثاق الاجتماعي، الذي اعتمده المجلس في نونبر 2011، مشيرا إلى أنه يرتكز على كافة المعايير الدولية المتعلقة بحقوق الإنسان.
واستطرد قائلا، إن هذا الميثاق يهدف إلى توفير إطار عمل لأعضائه، يتمحور حول سبعة جوانب متكاملة، من قبيل “الولوج إلى الخدمات الأساسية والرفاه الاجتماعي”، و”المعارف والتكوين والتنمية الثقافية”، والاندماج والتضامن”، و”حماية الأطفال”، و”الحوار الاجتماعي، والحوار المدني والشركاء المجددون”، و”حماية البيئة”، و”الحكامة المسؤولة، والتنمية، والأمن الاقتصادي والديمقراطية الاجتماعية”.