الرئيسية / أحوال الناس / البيضاء. الأمن يشن حملة واسعة على مروجي “القرقوبي”
البيضاء

البيضاء. الأمن يشن حملة واسعة على مروجي “القرقوبي”

تمكنت مصالح أمن الحي الحسني بالدار البيضاء، مؤخرا، من توقيف أربعة أشخاص تتراوح أعمارهم بين 41 و24 سنة، من ذوي السوابق القضائية، من أجل حيازة والإتجار في الأقراص المهلوسة.

وحسب بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني يتوفر مشاهد24 على نسخة منه، فإن هذه العملية تمت بعد نصب كمين للمعنيين بالأمر من داخل أحد مقاهي حي الألفة، أسفرت عن حجز كمية من الأقراص المهلوسة قدرت بـ750 قرصا من نوع ريفوتريل عبارة عن 50 صفيحة.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم تحت الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي جرى تحت إشراف النيابة العامة المختصة، إلى أن تم تقديمهم إلى العدالة.

وفي نفس سياق هذه العمليات الرامية إلى محاربة ظاهرة ترويج المخدرات، تمكنت هذه المرة مصالح أمن الفداء مرس السلطان وعلى مرحلتين من إيقاف ثلاثة أشخاص، من بينهم فتاة، وحجز كمية من الأقراص المهلوسة ومخدر الشيرا.

هاتين العمليتين اللتين قامت بهما فرقة مكافحة المخدرات المحلية بدرب بوشنتوف، مكنتا في البداية من إيقاف الأول وبحوزته 179 قرصا مهلوسا من نوع ريفوتريل، في حين تم العثور بحوزة الثاني ومرافقته على أربع صفائح من مخدر الشيرا يبلغ وزنها 300 غرام إضافة إلى 15 قرصا مهلوسا نوع ريفوتريل أيضا كانت بحوزة خليلته.

هذا وقد تم الإحتفاظ بالموقوفين رهن تدابير الحراسة النظرية من أجل البحث، إلى أن تم تقديمهم إلى العدالة.

أما فيما يخص منطقة أمن آنفا، فقد تمكنت المصالح الأمنية بها، متمثلة في فرقة مكافحة المخدرات المحلية، من إيقاف شخص وسيدة من أجل حيازة والإتجار في مخدر الشيرا.

هاذين الأخيرين اللذين جرى ترصدهما من طرف العناصر الأمنية وإيقافهما بتاريخ 14 ماي الجاري، عثر بحوزتهما على 20 صفيحة من مخدر الشيرا، وقد اعترفا من خلال البحث الأولي بالمنسوب إليهما.

وفي انتظار استكمال البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة، فقد تم الإحتفاظ بالمعنيين بالأمر رهن تدابير الحراسة النظرية، قبل تقديمهم إلى العدالة من أجل حيازة والإتجار في المخدرات.