الرئيسية / سلايد شو / الوزيرة المغربية المكلفة بالماء في مهمة رسمية في بريطانيا
الوزيرة المغربية المكلفة بالماء
السيدة شرفات أفيلال، الوزيرة المنتدبة المكلفة بالماء.

الوزيرة المغربية المكلفة بالماء في مهمة رسمية في بريطانيا

تقوم السيدة شرفات أفيلال، الوزيرة المغربية  المكلفة بالماء التي ارتبط اسمها مؤخرا بما يسمى ب” تقاعد2 فرانك”، بمهمة رسمية إلى بريطانيا يومي  14 و 15 أبريل الجاري، حيث ستزور المركز الأوروبي للتوقعات على المدى المتوسط.

للمزيد:  بعد ” تقاعد2 فرنك”..الوزيرة افيلال تقترح إنشاء ” شرطة الماء”

وتندرج هذه الزيارة، حسب بلاغ تلقى موقع ” مشاهد24″ نسخة منه،  في إطار تقوية وتعزيز التعاون في مجال الأرصاد الجوية والتنبؤات العددية بين مديرية الأرصاد الجوية الوطنية والمركز الأوروبي للتوقعات الجوية على المدى المتوسط.

وذكر المصدر ذاته، في هذا السياق، أن  مديرية الأرصاد الجوية الوطنية كانت قد وقعت  في نونبر 2006 اتفاقية تعاون مع المركز الأوروبي للتوقعات الجوية على المدى المتوسط.

يشار إلى  أن المغرب اعتمد منذ وقت طويل استراتيجية تنمية التعاون في مجال الأرصاد الجوية بهدف الاستفادة من الآليات والتقنيات الحديثة المستعملة في مجال التوقعات الرصدية الذي يشهد تطورات سريعة بصفة مستمرة.

 كما أن هذه الاستراتيجية، يضيف المصدر، تمكنه من تلبية احتياجاته للتنبؤ على المدى المتوسط (توقعات تصل الى 10 أيام)، وكذا تطوير التنبؤات  الموسمية  بشكل دقيق.

علاوة على هذا، واستنادا لنفس المصدر، فإن تطوير التعاون مع المركز الأوروبي  للتوقعات الجوية على المدى المتوسط يمكن مديرية الأرصاد الجوية الوطنية من ضمان الولوج لأكبر قاعدة معطيات رصدية على الصعيد الدولي، واستعمال جميع المنتجات والأبحاث المنجزة من طرف هذا المركز المصنف الأول عالميا في مجال التنبؤات العددية.

هذه الشراكة ستمكن من دعم مكانة الأرصاد الجوية الوطنية داخل المنتظم العلمي الدولي٬ خاصة وأنها تشغل حاليا منصب النائب الثالث لرئاسة المنظمة العالمية للأرصاد الجوية، ونائب رئيس المجموعة الأولى لخبراء التغيرات المناخية، كما تقوم برئاسة “كونسورسيوم علاء الدين”، المشروع الدولي الذي يجمع عدة بلدان أوروبية، والذي يتوفر على نماذج عددية دقيقة  لتطوير التوقعات على مدى 3 أيام.

وكان   المركز الأوروبي للتوقعات الجوية على المدى المتوسط ، قد تأسس من قبل العديد من الدول الأوروبية بهدف تطوير قدرة التنبؤ بالطقس على المدى المتوسط.

يوجد مقر هذا المركز بمدينة ريدينغ ببريطانيا ويعد أحد أكبر مراكز الطقس في العالم، كما يحتوي على اكبر أرشيف في العالم لبيانات التنبؤ العددي بالطقس.

روابط ذات صلة: الأمن المائي في البلدان النامية في القرن الحادي والعشرين