الرئيسية / سلايد شو / بنحمزة: فضيحة “قايد الدروة” تكشف بأن الناس لم تعد مطمئنة إزاء عدالة قضاياها
عادل بنحمزة

بنحمزة: فضيحة “قايد الدروة” تكشف بأن الناس لم تعد مطمئنة إزاء عدالة قضاياها

علق عادل بنحمزة الناطق الرسمي باسم حزب الاستقلال، على ما بات يعرف إعلاميا بفضيحة “قايد الدروة”، قائلا: “فيديو فضيحة قائد الدروة، يكشف بأن الناس لم تعد مطمئنة إزاء عدالة قضاياها”.

وأردف المتحدث ذاته، في تدوينة على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، “بث الشريط على المواقع الاجتماعية بدل وضعه تحت تصرف النيابة العامة، يؤكد في أحد وجوهه الإحتماء بالرأي العام خوفا من طمس القضية تحت أقدام النفوذ والسلطة”.

واستطرد بنحمزة قائلا: “الفيديو مع ذلك، هو إساءة لأسرة المعني بالأمر، وهم لا ذنب لهم في ما بدر منه من سلوكات أساءت لأسرته ولوظيفته.. للأسف أسرته الصغيرة كانت ضحية مرتين”.

هذا، وكشفت الزوجة التي فضحت قائد “الدروة” وهو بداخل منزلها عاريا بعد كمين له، أن الأخير يُهددها بعد إدخال زوجها للسجن بتهم واهية، رغم “أنه الضحية، والقائد لايزال حرا”.

وقالت الزوجة الضحية، أن القايد قام بشراء أصوات جمعيات وصحافيين، للتستر على فضيحته بعدما تم نشر شريط الفيديو على نطاق واسع للفضيحة المدوية لرجل سلطة.
وكشفت مصادر متطابقة، أن وزارة الداخلية أعطت تعليماتها، يوم الجمعة الماضي (8 أبريل)، بتوقيف قائد منطقة الدروة، الذي ظهر أخيرا في مقاطع فيديو في غرفة نوم سيدة متزوجة بملابسه الداخلية.
وأضافت المصادر ذاتها، أن وزارة الداخلية ألحقت “قايد الدروة” بمصالح عمالة إقليم برشيد ليبقى رهن إشارة الإدارة الترابية، إلى غاية بت المحكمة في القضية التي يتم التحقيق معه بموجبها من لدن ممثل الحق العام في المحكمة الجنائية في سطات.

إقرأ أيضا: تفاصيل مثيرة تحكيها المرأة التي ابتزها قايد الدروة من أجل النوم معها!