الرئيسية / رياضة / لقجع يأمر بفتح تحقيق جديد في قضية الكروشي
لقجع

لقجع يأمر بفتح تحقيق جديد في قضية الكروشي

قررت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم أن تبث لجنة الإستئناف في  قضية لاعب الرجاء البيضاوي الكروشي بشكل عادل، وفق المساطر المعمول بها في مختلف القضايا والنزاعات المطروحة عليها.

وعقد رئيس الجامعة فوزي لقجع إجتماعا مهما، مع مختلف الأطراف المتداخلة في القضية، سواء لجنة الإستئناف واللجنة المركزية للتأديب، بالاضافة إلى اللجنة الطبية والكتابة العامة للجامعة، حيث طالب بضرورة إتباع المسار الطبيعي للقضية أمام لجنة الاستئناف التابعة للجامعة.

وشدد لقجع على أهمية الاستجابة لطلب فريق أولمبيك أسفي الذي إستأنف القرار الأول،  في الملف الذي أثار الجدل وخلق ضجة داخل كرة القدم الوطنية، ووضع مصداقية الجامعة أمام إختبار صعب.
وتحدث رئيس الجامعة مع أعضاء لجنة الإستئناف، من أجل فتح تحقيق جديد في قضية الكروشي، ودراسة مختلف الحيتيات في القضية، بالإضافة إلى الاستماع لجميع الأطراف، بما فيها اللجنة الطبية التابعة للجامعة والأطباء.

يذكر أن قضية الكروشي خلقت الكثير من الجدل، خصوصا بعد تصريحات طبيب المنتخبات الوطنية الدكتور عبد الرزاق هيفتي، الذي اعتبر طي الملف من قبل اللجنة المركزية للتأديب قرارا خاطئا وغير مقبول، مؤكدا على أن اللاعب الكروشي يتوفر على شهادة طبية من قبل طبيب المنتخب المحلي، تمنعه من المشاركة في أي مباراة مع فريق الرجاء.

وقد كشفت قضية الكروشي عن خلاف كبير بين لجنتين داخلة الجامعة، بسبب التضارب في التصريحات والبلاغات بين المسؤولين، لاسيما بين لجنة الأخلاقيات واللجنة الطبية، التي عارضت الحكم الصادر عن اللجنة الأولى بتبرئة اللاعب.

ومن المرتقب أن تستغرق القضية فترة أخرى، لدى لجنة الإستئناف، التي ستكون أمام رهان صعب للحسم في الملف، بعدما تقوم بالإستماع لجميع الأشخاص المرتبطين بالقضية، خاصة اللاعب عادل الكروشي، وطبيب المنتخب المحلي، وطبيب الرجاء، والدكتور هيفتي، وممثل الرجاء وممثل أولمبيك أسفي.

إقرأ أيضا : قضية الكروشي “تزلزل” الجامعة ولقجع يفتح تحقيقا جديدا !