الرئيسية / أحوال الناس / هل ستنجح خطة الوزير بوليف في خفض عدد قتلى حوادث السير؟
208663_0

هل ستنجح خطة الوزير بوليف في خفض عدد قتلى حوادث السير؟

أعلنت وزارة التجهيز والنقل واللوجيستيك، أنها تراهن في اليوم الوطني للسلامة الطرقية (18 فبراير)، على خفض عدد قتلى الطرقات بنسبة 50 في المائة، خلال سنوات المقبلة، من خلال اتخاذ مبادرات عديدة لتحسين 10 مؤشرات السلامة الطرقية.

وقد سطرت الاستراتيجية الوطنية للسلامة الطرقية 2016-2025، التي تضمنت أولويات العقد القادم، هدفين رئيسيين يتمثلان في تخفيض عدد القتلى على الطرقات بنسبة 25 في المائة، خلال 5 سنوات المقبلة، وتخفيضهم بنسبة 50 في المائة خلال سنة 2025.

وخلال اجتماع عقدته اللجنة الدائمة للسلامة الطرقية بالرباط،أكد محمد نجيب بوليف، الوزير المنتدب المكلف بالنقل على ضرورة تعزيز وتقوية المراقبة والابتكار، في مجال التحسيس والعمل على استراتيجية تواصلية مندمجة، تروم الرفع من وعي المواطنين.

كما سيتم بمناسبة اليوم الوطني للسلامة الطرقية، إعطاء انطلاقة مشاريع مرتبطة بالسلامة الطرقية، وبناء مراكز تسجيل السيارات بعدة مدن مغربية، إضافة إلى الشروع في إنجاز حلبات مجهزة بكاميرات لتسجيل ظروف اجتياز امتحان الحصول على رخصة السياقة وفق معايير دولية، مما “سيعطي “المصداقية لهذا الاختبار”.

للمزيد: بالفيديو. مديرية الأمن تطلق حملة خاصة بالسلامة الطرقية