الرئيسية / المغرب الكبير / غرداية: سلال يعقد اجتماعا مغلقا مع أعيان المنطقة لتهدئة الوضع
سلال
الوزير الأول الجزائري عبد المالك سلال

غرداية: سلال يعقد اجتماعا مغلقا مع أعيان المنطقة لتهدئة الوضع

عقد الوزير الأول الجزائري، عبد المالك سلال، اليوم الجمعة اجتماعا مغلقا مع أعيان ولاية غرداية، الممثلين لقبيلتي الشعانبة العربية والمزابيين الأمازيغية، من أجل تهدئة الأوضاع في الولاية التي شهدت أعمال عنف إثني ومذهبي خلال الثلاثة أيام الأخيرة.
ونقلت الصحافة الجزائرية عن سلال قوله إنه من غير المقبول أن يقتتل الجزائريون في ما بينهم.
وأشارت صحيفة “الوطن” الجزائرية الناطقة بالفرنسية إلى أن الوزير دعا أعيان غرداية لتحمل مسؤوليتهم من أجل عودة السلم بين سكان المنطقة.
وأوضح سلال أن السلطات الجزائرية عازمة على فرض السلم بالقوة، وذلك بعد إيفاد عدد من التعزيزات الأمنية ووضع الإشراف على العمليات الأمنية في يد قائد الناحية العسكرية الرابعة، اللواء الشريف عبد الرزاق.
وتوعد الوزير الأول الجزائري من قال إنهم يزرعون الفتنة مشددا على أن السلطات لن تسكت وستتابعهم في إطار القانون.