الرئيسية / ثقافة وفن / مجموعة عبيدات الرما ” الصيادة”:الفن يجب أن يكون في خدمة المجتمع
عبيدات الرما

مجموعة عبيدات الرما ” الصيادة”:الفن يجب أن يكون في خدمة المجتمع

كشف الفنان الشرقي الكوطي رئيس مجموعة عبيدات الرما “الصيادة” عن استعداد المجموعة لتنظيم الدورة الثانية من مهرجان شباب خريبكة”طموح وآفاق”، قريبا، وذلك في حلة جديدة بهدف دعم الشباب، ومواصلة الحفاظ على التراث اللامادي الأصيل، الذي تزخر به المنطقة والجهة على حد سواء.

وأضاف الكوطي في تصريح صحافي، حسب مراسلة تلقى موقع ” مشاهد24″ نسخة منها،  أن الدورة المقبلة، ستحفل ببرنامج غني ، وفقرات متنوعة  مقارنة مع الدورة السابقة، وخاصة على مستوى تكريم شيوخ فن عبيدات الرما، وتنظيم دورات تكوينية للشباب، وتأهيل الفرق للمشاركة الفعالة في المهرجان الوطني لعبيدات الرما.

وأشار  إلى أن الدورة ستنفتح على جهة خنيفرة بني ملال، وكذا على مختلف القرى المنجمية بالإقليم، وذلك بهدف إيصال الفرجة وتعميها على الجمهور المتعطش للاحتفال والاستمتاع بهذا اللون الموسيقي التراثي الجميل.

ودعا الكوطي إلى تمكين الدورة من دعم مناسب اسوة بباقي التظاهرات المحلية، يليق بما تقدمه الفرقة، على مستوى تخليق الحياة الثقافية، وتهذيب الذوق الفني والجمالي، وتحقيق مزيد من الإشعاع الثقافي والفني للمدينة والإقليم والجهة على حد سواء.

وصلة بالموضوع، أشار الكوطي إلى أن المجموعة بصدد إصدار أغنيتين جديدتين، الأولى تهم مدونة السير، والتحسيس بخطورة حرب الطرق، والثانية تهم الجانب الإنساني من خلال تكريم احد الشباب، ضحية مرض السرطان، مبرزا في الوقت ذاته أن على الفنان أن يكون متعاطفا وداعما في مثل هذه الحالات الإنسانية والاجتماعية.

 كما وأوضح في هذا الإطار أن المجموعة، ودعما لكل عمل خيري وإنساني فإنها شاركت وتشارك مجانا، في كثير من المناسبات، وخاصة بدار العجزة ودور الأيتام والمؤسسات الخيرية، وذلك من اجل إدخال الفرحة إلى نفوس الناس، وجعل الفن رسالة حب وفرح، يكون في خدمة الجانب الاجتماعي والخيري.