الرئيسية / فنون ومشاهير / موقع إنستغرام يهدد عائلة كاردشيان بحذف منشوراتهن
عائلة كاردشيان

موقع إنستغرام يهدد عائلة كاردشيان بحذف منشوراتهن

بعثت منظمة المراقبة الإعلانية الأمريكية غير ربحية  رسالة تحذيرة إلى عائلة كاردشيان لإزالة المدفوعة الثمن على حساباتهن على موقع التواصل الاجتماعي إنستغرام وإلّا ستبلغ لجنة الاتصالات الاتحادية.

وقالت المنظمة إنها وجدت نحو 100 منشور لأفراد عائلة كارداشيان تم تحميله دون الإشارة إليه على أنه إعلان وهذا يعتبر خداع وتزيف على حد قولها.

وقال المدير التنفيذي للمجموعة “بوني باتن”: “عندما يتعلق الأمر بمنشورات الدعائية على مواقع التواصل الاجتماعي فإن القانون واضح للغاية، إلّا إذا كان من البديهي أن منشورات “انستغرام” هي دعائية، ولا بد من بيان واضح حتى يتمكن للمستهلكين فهم أن ما يعرض هو أحد الإعلانات”، وأضاف “وقد تجاهلت عائلة كاردشيان وجينير والشركات التي لديها علاقات تجارية معهن هذا القانون لفترة طويلة وحان الوقت لمحاسبتهن”.

ويذكر أن العائلة كاملة لديها أكثر من316 مليون متابع حول العالم، كما أن “كايلي” تعتبر أكثر الراعيات لعلامات تجارية عن طريق منشوراتها تليها “كيم كاردشيان”، وتعتبر منشورات شركة “Puma” التي ترعاها كايلي من أكثر المنشورات التي تعد مشكلة.

وهددت مجموعة “Truth In Advertising”  عائلة “كيم كاردشيان” في حالة عدم إزالة منشوراتهن عبر حساباتهن على موقع التواصل الاجتماعي “انستغرام” التي تضم إعلانات مدفوعة الثمن، وإذا لم تمتثل العائلة إلى القانون والتهديدات فستقدم المنظمة بشكوى رسمية إلى لجنة الاتصالات الاتحادية، إذ بإمكان وكالة الحكومية لأمريكية إطلاق تحقيقًا رسميًا لمعرفة ما إذا كان قد تم انتهاك القوانين.

ويمكن للمشاهير كسب الكثير من الأمول جراء هذه الإعلانات، إذ قد يصل تكلفة الإعلان إلى 300 ألف دولار.