بدء عملية صرف المساعدة المالية الاستعجالية للأسر المتضررة من زلزال الحوز

انطلقت اليوم الجمعة عملية صرف الدفعة الأولى من المساعدة المالية الاستعجالية، للأسر المتضررة من زلزال الثامن من شتنبر على مستوى عمالة مراكش.

وجرت هذه العملية، بإحدى مؤسسات الأداء المعتمدة بأغلب المناطق المتضررة من الزلزال.

ويشرف على تدبير عملية صرف المساعدة المالية الاستعجالية التي تستمر إلى غاية 16 أكتوبر الجاري، الصندوق الوطني للتقاعد والتأمين التابع لصندوق الإيداع والتدبير.

وأوضح مدير قطب التضامن والتعويضات بقطاع الادخار والاحتياط لصندوق الإيداع والتدبير، مصطفى نيت أهم، في تصريح للصحافة، أن الصندوق قام بتنسيق مع الوزارات المعنية بكل الترتيبات التقنية واللوجيستية من أجل نجاح هذه العملية وحتى تمر في أحسن الظروف.

وأشار إلى أن عملية صرف المساعدة المالية الاستعجالية تتم بشراكة مع مؤسسات الأداء المعتمدة حيث يمكن للأسر المتضررة المستوفية لشروط الاستفادة التوجه لأقرب وكالة تابعة لهذه المؤسسات، لسحب المساعدة بعد التوصل برسالة نصية قصيرة على الهاتف.

ولفت نيت أهم، إلى أن صندوق الإيداع والتدبير ومن أجل تسهيل هذه العملية وضع مجموعة من الآليات رهن إشارة المواطنين والمواطنات المستفيدين تتمثل في إحداث وحدات متنقلة للإرشادات في أغلبية المناطق المتأثرة من الزلزال، ومركز اتصال للإجابة على جميع تساؤلات المتضررين، فضلا عن تخصيص رقم هاتف خاص لهذا الغرض.

يشار إلى أنه تنفيذا للتعليمات الملكية، تقرر البدء في ‏صرف ‏المساعدات الاستعجالية ‏المحددة في 2500 درهم شهريا لمدة سنة، لفائدة الأسر التي انهارت منازلها جزئيا أو كليا، ‏وذلك اعتبارا من سادس إلى غاية‎ ‏ 16 أكتوبر الجاري.‏

اقرأ أيضا

أخنوش يجري مباحثات مع رئيس الوزراء الأردني

أجرى رئيس الحكومة عزيز أخنوش، اليوم الثلاثاء بمنطقة البحر الميت (40 كلم جنوب عمان)، مباحثات مع رئيس الوزراء الأردني بشر الخصاونة، وذلك على هامش المؤتمر الدولي رفيع المستوى للاستجابة الإنسانية الطارئة في غزة.

المغرب يستعرض بواشنطن تجربته في مجال الاستخدام السلمي للطاقة النووية

شارك سفير المغرب لدى الولايات المتحدة، يوسف العمراني، أمس الاثنين بواشنطن، في اجتماع ترأسته نائبة كاتب الدولة الأمريكي المكلفة بمراقبة الأسلحة وشؤون الأمن الدولي، بوني جنكينز، تطرق للحوار المستدام بشأن الاستخدامات السلمية للطاقة النووية والعلوم والتكنولوجيا.

فيينا.. المغرب يجدد التزامه لتحقيق أهداف منظمة التنمية الصناعية

جدد المغرب، أمس الاثنين بفيينا، تأكيد التزامه بمهام وبرامج ومبادرات منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية، الرامية إلى تسريع التنمية الصناعية الشاملة.