الرئيسية / أحوال الناس / أمن وجدة يفك لغز شبكة الكوكايين ويكشف حقائق مثيرة
وجدة

أمن وجدة يفك لغز شبكة الكوكايين ويكشف حقائق مثيرة

تمكن أمن وجدة اليوم (السبت)، من فك لغز الشبكة الدولية التي تتجر في الكوكايين، حيث جرى توقيف ثامن عناصرها الذي كان البحث عنه جار، عقب اعتقال سبعة أمس (الجمعة).

الشبكة وفق ما ذكرت المديرية العامة للأمن الوطني، تعمل على تحويل الكوكايين الخام إلى كوكايين صاف قابل للاستهلاك، وتصنع أحد أنواع الأقراص المهلوسة.

وحسب معطيات المديرية، فإن الشبكة لا تنشط على مستوى مدينة وجدة فقط، بل لها انتشار واسع بالمنطقة، حيث إن توقيف العنصر الثامن تم بمدينة بركان، وهو مستخدم بمحل لصرف العملات الأجنبية، يشتبه في تورطه، رفقة مالك المحل الذي يوجد خارج أرض الوطن، في صرف مبالغ مالية مهمة بالعملة الأوروبية لفائدة أعضاء هذه الشبكة الإجرامية.

أما المواطنان المنتميان لدولة البيرو اللذان تم توقيفهما أمس الجمعة، فيصنعان مادة الإكستازي على وجه التحديد.

ولكون الكميات التي تم حجزها من المخدرات قياسية، فإن عناصر الشرطة القضائية المكلفة بالبحث، تعمل حاليا على تحديد علاقة هذه الشبكة الإجرامية بشبكات أخرى في أمريكا اللاتينية وأوروبا، ورصد مسالك وطرق التهريب.