الرئيسية / أحوال الناس / تلاميذ مغاربة يخوضون تجربة الاستكشاف المهني للانفتاح على سوق الشغل
الاستكشاف المهني
مجموعة من التلاميذ المستفيدين من فترة الترديب المهني

تلاميذ مغاربة يخوضون تجربة الاستكشاف المهني للانفتاح على سوق الشغل

مكنت مجموعة مدارس الإقامة بخريبكة خمسة و ثلاثين تلميذا وتلميذة، خلال فترتين زمنيتين تمتد الأولى من: 25 – 01- 2016، إلى: 29- 01- 2016 و الثانية من:01-02-2016 ، إلى: 05-02-2016، من تجربة  الاستكشاف المهني ضمن التدريب  في مجموعة من المؤسسات الإنتاجية منها: المكتب الشريف للفوسفاط، و البنك الشعبي، و البنك المغربي للتجارة الخارجية، وشركة التامين الوفاء، وغرفة التجارة والصناعة، والمكتب الوطني للماء  والكهرباء، و المركز الجهوي للاستثمار، والبريد بنك، والمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية، ومؤسسة التوفيق للقروض الصغرى، هذه المؤسسات التي وقعت شراكات مع المؤسسة التعليمية.

وبعد هذه الفترة التكوينية غير المسبوقة،  والتي تنسجم مع مشروع الرؤية الإستراتيجية المستقبلية  لإصلاح التعليم بالمغرب  2015/2030، و التي تساهم في إرساء عرض تربوي متنوع يتغيا الانفتاح على سوق الشغل، كما يستهدف ربط التعلمات بالواقع،

 و مساء يوم الجمعة 13- 05- 2016 قدم التلاميذ الذين استفادوا من هذه التجربة المهنية الفريدة بحوثهم بحضور السيد المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية، ورؤساء المؤسسات الإنتاجية التي استقبلت هؤلاء المتدربين، إضافة إلى آباء و أولياء التلاميذ،  والأساتذة الذين أطروا التلاميذ المتدربين خلال فترة التكوين.

   و لم يفت السيد هشام رشود ،مدير مجموعة مدارس الإقامة بخريبكة، بهذه المناسبة الترحيب بالحضور، و بيان السياق الذي يأتي فيه الانفتاح على المؤسسات الإنتاجية، و كذا الغاية من التجسير بين التعلمات و الحياة المهنية، زيادة على الإضافة النوعية التي اكتسبها هؤلاء المتعلمون بعد أن اكتشفوا الحياة المهنية عن قرب.

   و قد كانت هذه المناسبة فرصة أخرى ليؤكد مسؤولو المؤسسات الإنتاجية على نجاح هذه التجربة الرائدة،  والتي ستمكن خلال السنوات المقبلة من فتح مجال التدريب أمام عدد أكبر من المتعلمين.