الرئيسية / سلايد شو / تنصيب المدير الجديد للمؤسسة المحمدية للأعمال الاجتماعية لقضاة وموظفي وزارة العدل المغربية
المدير الجديد

تنصيب المدير الجديد للمؤسسة المحمدية للأعمال الاجتماعية لقضاة وموظفي وزارة العدل المغربية

أشرف وزير العدل والحريات، السيد المصطفى الرميد، امس الثلاثاء ، بمقر الوزارة بالرباط، على تنصيب السيد أناس السريغيني العنبري، مديرا عاما جديدا للمؤسسة المحمدية للأعمال الاجتماعية لقضاة وموظفي العدل.

وفي كلمة بالمناسبة، ذكّر الوزير بأهمية المؤسسة المحمدية للأعمال الاجتماعية وما يرتبط بها من مصالح حيوية لقضاة وموظفي العدل، والتي ترمي إلى تنمية المشاريع الهادفة إلى إنجاز الأعمال الاجتماعية لمنخرطيها.

ودعا وزير العدل والحريات المدير الجديد إلى إيلاء الأهمية القصوى لأولويات المنخرطين في المؤسسة، ومنها تشجيع مشاريع السكن لفائدة المنخرطين من قضاة وموظفين، وتأهيل بنيات الاستقبال، وتطوير الخدمات التي تقدمها المؤسسة المحمدية، وشدد الوزير على أهمية تطوير المؤسسة إداريا وتطعيمها بالموارد والكفاءات البشرية لتحقيق هذه الأهداف.

من جهته أكد المدير العام الجديد للمؤسسة المحمدية للأعمال الاجتماعية لقضاة وموظفي العدل عزمه نهج المقاربة التشاركية في الاشتغال لتحقيق الاهداف المنشودة، وذلك بتطوير أساليب العمل بالاعتمال على المناهج الحديثة، من خلال الكشف الدقيق عن الامكانيات المتاحة، والعمل على تعزيز وتأهيل الموارد البشرية وتنزيل هيكلة تستجيب لمتطلبات المرحلة الراهنة.

وتعهد السيد أناس السرغيني العنبري، أمام الوزير والمسؤولين بالإدارة المركزية ورؤساء الأقسام والمصالح بالوزارة، بأداء مهامه بصدق وأمانة ونزاهة ودقة عالية ووعي بالمسؤولية وحس وطني.

يذكر أن السيد أناس السرغيني العنبري حاصل على دبلوم الدراسات العليا المعمقة في الحكامة واستراتيجية المؤسسات، من جامعة محمد الخامس السويسي بالرباط، ودبلوم الدراسات العليا المعمقة في اقتصاد المؤسسات والموارد البشرية من جامعة سون توماس أكيناس بنيويورك، وماستر في القانون الخاص بجامعة بربنيان بفرنسا.

كما تقلد السيد السرغيني العنبري مسؤوليات في القطاع الخاص والعام كان آخرها منصب مدير الحكامة والدراسات والنظم بمؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الاجتماعية للقيمين الدينيين.