الرئيسية / سلايد شو / الشوباني يدعو المجتمع المدني لتقوية ذاته وينعت المعارضة بالفشل
large-2811093640065731682

الشوباني يدعو المجتمع المدني لتقوية ذاته وينعت المعارضة بالفشل

دعا الحبيب شوباني الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني فيدرالية الجمعيات التنموية،والتي ينضوي تحتها أزيد من 120 جمعية تنموية، إلى استثمار القوانين الجديدة المتعلقة بالمجتمع المدني لتطوير قدراتها وللإسهام بقوة في الرفع من قدرات الجمعيات والجمعويين، من أجل مجتمع مدني قوي وفاعل من شأنه إنهاء احتكار السياسيين للقرار.
وبصدد التواصل لاطلاع المواطنين والمواطنات على المستجدات التشريعية والعملية لتنزيل توصيات الحوار الوطني حول المجتمع المدني والادوار الدستورية الجديدة، والذي عقد بتنغير
يوم السبت 25 أبريل 2015، دعا الوزير إلى اعتبار الفيدرالية آلية تواصلية مع الإدارة لحل المشاكل المطروحة، في إطار من التعاون، وبعيدا عن منطق التنازع، مشيرا إلى ما كلف المغاربة على مدى سنوات من تعطل عجلة التنمية، و ما ترتب عن ذلك من إنتاج للفقر والهشاشة والتخلف ومختلف المشاكل الاقتصادية والاجتماعية المرتبطة بها، يقول الوزير.
إلى ذلك، خلص السيد الوزير إلى دعوة المجتمع المدني لتقوية ذاته، “لأن المغرب في حاجة اليوم مجتمع مدني قوي وإلى معارضة قوية وإلى حكومة قوية كذلك، تتظافر فيه جهود الجميع من أجل إصلاح أوضاع البلاد، ومن أجل أن نورث لأبناء مغربا أفضل مما عشنا فيه”.
وخلال تفاعله مع أسئلة الحاضرين، هاجم الحبيب شوباني المعارضة الحالية وأساليبها في مواجهة الحكومة، وقال ” إن المعارضة تعيش وضعا صعبا، يترتب عنه ما يراه الجميع من سلوك مرتبك”، مضيفا بأنها تعيش أزمة في الخطاب، وأزمة في الرموز، وأزمة في التنظيم، لذلك يمكن تعريفها بمعارضة “التشيار”.
وأكد في هذا الإطار بأن “المعارضة الحالية واهمة عندما تعتقد أن وصفها لرئيس الحكومة بالداعشي وبالانتماء للموساد، سوف تحمل الناس على أن تصوت لها، فمن كذب مرة تلو الأخرى، يصبح عند الناس كذابا”، موضحا بأن “جزءا من المعارضة الحالية ـ ولا أعمم ـ أصبح موضوعيا ضمن منظومة الفساد، لذلك فإنه لن يستطيع أن يساعد الحكومة في محاربة الفساد، بل إنه يسعى لعرقة عمل الحكومة بجميع ما تتاح له من وسائل مشروعة وغير مشروعة”.