الرئيسية / سلايد شو / القطاع المعدني بالمغرب يضطلع بدور هام في التنمية الاقتصادية والاجتماعية
عمارة--528x415

القطاع المعدني بالمغرب يضطلع بدور هام في التنمية الاقتصادية والاجتماعية

قال وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة عبد القادر اعمارة، أمس الاثنين بالرشيدية، إن القطاع المعدني بالمغرب، والذي يضطلع بدور هام في التنمية الاقتصادية والاجتماعية، يساهم بنسبة 10 في المائة من الناتج الداخلي الخام .
وأوضح اعمارة، في كلمة خلال لقاء تواصلي عقده مع الصناع المنجميين التقليدين بمنطقة تافيلالت، أن هذا القطاع يساهم ايضا بنسبة 30 في المائة من قيمة الصادرات الوطنية، كما أن عدد مناصب الشغل بالقطاع تصل الى 40 الف منصب ، مشيرا الى ان المغرب وبفضل تركيبته الجيولوجية المتنوعة وتوفره على مواد معدنية مختلفة والخبرة التي راكمها، بوأته مكانة مشرفة على الصعيد العالمي في مجال استخراج وتثمين المواد المعدنية.
وأبرز الوزير ، في هذا الاطار، أن الانتاج الاجمالي الوطني من الفوسفاط انتقل من 5 ملايين طن من الخام في بداية الخمسينات الى أزيد من 26 مليون طن سنة 2013، مؤكدا أن الانتاج في مجال الصناعة التحويلية للفوسفاط بلغ برسم نفس السنة ما مجموعه 4.4 مليون طن من الحامض الفوسفوري و4.7 مليون طن من الاسمدة الفوسفاطية .
وفي اطار الاستراتيجية التسويقية الجديدة ، يضيف الوزير، فان المغرب يسعى الى رفع حصته في السوق العالمية الى 40 في المائة فيما يخص مختلف المواد المنتجة من الفوسفاط الخام والحامض الفوسفوري والاسمدة ، مع تعزيز تموقعه على مستوى القارة الافريقية من خلال الرفع من حجم صادرات الاسمدة التي تضاعفت بحوالي 10 مرات ما بين 2006 ( 50 الف طن) و2013 ( ازيد من 400 الف طن).
وقد بلغ انتاج المواد المعدنية الاخرى من رصاص وزنك ونحاس وفضة وبارتين وفليورين وكوبالت بالاضافة الى الصخور الصناعية ما مجموعه 2.4 مليون طن سنة 2013 ، أما على مستوى التحويل، فان هناك وحدات صناعية لانتاج سبائك الرصاص والفضة واوكسيد الزنك وقضبان الكوبالت حيث بلغ الانتاج الكلي من المواد المحولة الى 12 الف و750 طن.
يشار الى هذا اللقاء التواصلي عرف تقديم الخطوط العريضة لمشروع إعادة هيكلة النظام المنجمي التقليدي التي تهدف إلى فسح المجال أمام المستثمرين مع الحفاظ على الحقوق المكتسبة للصناع المنجميين، وذلك لاستدراك الخصاص الذي تعاني منه المنطقة المنجمية التقليدية لتافيلالت وفكيك، فيما يتعلق ببرامج البحث والتنمية المعدنية التي تتطلب وسائل تقنية و علمية متقدمة و كذا موارد مالية ضخمة تفوق طاقة الصناع المنجميين التقليديين.