الرئيسية / دولي / الايبولا..السيراليون تعلن حالة طوارئ وبريطانيا تستنفر
7d4e83b5c026b1db6a9d0a2ea7e9c0bb

الايبولا..السيراليون تعلن حالة طوارئ وبريطانيا تستنفر

قال وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند إنه سيعقد اجتماعا حكوميا على مستوى عال لبحث تفشي فيروس الإيبولا شديد العدوى في أنحاء غرب أفريقيا محذرا من أنه يمثل تهديدا لبريطانيا.
وأضاف هاموند لتلفزيون هيئة الإذاعة البريطانية “BBC” إنه تهديد جدي يجب علينا أن نتحرك.
وتقول منظمة الصحة العالمية إن الإصبة بفيروس الإيبولا هي المسؤولة عن وفاة 672 شخصا في غينيا وليبيريا وسيراليون منذ أن بدأ في الظهور في فبراير الماضي وأن معدل التفشي للمرض على الأقل يبلغ حوالي 60%.
وذكر هاموند أنه لا يوجد مواطنون بريطانيون يشتبه بإصابتهم بالمرض، كما لم ترد أنباء عن حالات إصابة داخل بريطانيا، لكنه أضاف أنه سيرأس اجتماعا طارئا مع مسؤولين الأربعاء لبحث الإجراءات الاحترازية اللازمة تجاه وصول المرض للأراضي البريطانية.
من جهة أخرلاى قال جيرمي رايتبول نجل مواطنة أميركية تعمل في مجال الإغاثة الأربعاء إن والدته التي أصيبت بفيروس إيبولا القاتل بينما كانت تعمل في مهمة إنسانية لاحتواء تفشيه في ليبيريا والدول المجاورة “تصارع المرض”.
قال رئيس سيراليون ارنست باي كوروما في بيان ان البلاد أعلنت حالة طواريء صحية عامة للتعامل مع أسوأ تفش لفيروس الإيبولا وانه سيطلب من قوات الأمن فرض حجر صحي على مراكز انتشار الفيروس المميت.
ويشبه القرار سلسلة الاجراءات التي أعلنتها ليبيريا المجاورة للتصدي للإيبولا مساء أمس الأربعاء. كما أعلن كوروما أنه سيلغي زيارة لواشنطن لحضور قمة أمريكية أفريقية الأسبوع المقبل بسبب الأزمة.