الرئيسية / سلايد شو / المغرب يتسلم الرئاسة المشتركة للمنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب
لمكافحة الإرهاب

المغرب يتسلم الرئاسة المشتركة للمنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب

سيشارك ناصر بوريطة، الوزير المنتدب لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون، في الحفل المخلد لتسليم الرئاسة المشتركة للمنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب يوم غد الأربعاء بلاهاي.
وسيشكل هذا الحفل، الذي يندرج في إطار أشغال الدورة التاسعة لاجتماع لجنة تنسيق هذا المنتدى، مناسبة للوفد المغربي ليقدم رسميا خطة العمل الاستراتيجية للرئاسة المشتركة للمنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب برسم الفترة 2016- 2018.
وسيضطلع المغرب، الذي تم انتخابه بالإجماع للرئاسة المشتركة لهذا المنتدى خلال الدورة السابعة لاجتماع اللجنة التنسيقية للمنتدى، المنعقدة في شهر ماي 2015 بالدوحة، بهذه المسؤولية بعد فترة انتقالية ترأستها بشكل مشترك كل من هولندا وتركيا.
ويضم المنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب 30 عضوا، فضلا عن عدد من الدول والمنظمات الشريكة من بينها الأمم المتحدة، ويجتمع ضمنه، بشكل دوري، صناع قرار وخبراء في مجالات حيوية لمكافحة الإرهاب ينتمون لمختلف المناطق.
وتتمحور أنشطة هذا المنتدى حول ست مجموعات عمل تهم الساحل، والقرن الإفريقي، والعدالة الجنائية وسمو القانون، والاعتقال وإعادة الإدماج، ومكافحة التطرف العنيف والمقاتلين الإرهابيين الأجانب.

في السياق ذاته، سيشكل بحث سبل محاربة الإرهاب، وتنظيم داعش الإرهابي، وآليات محاصرة تدفق المقاتلين الأجانب من مختلف الجنسيات وتجنيدهم من لدن داعش، وبناء قدرات فاعلة واستباقية لدى الدول في تتبع خيوط استقطاب الشباب من مختلف الدول، من لدن الجماعات الإرهابية، هاجسا لدى أعضاء المنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب.

إقرأ أيضا: بوريطة يكشف أسباب تعامل المغرب مع ملف الصحراء بارتياح