الرئيسية / المغرب الكبير / الحوار الليبي: لقاء الفرصة الأخيرة للخروج من الأزمة
Leon

الحوار الليبي: لقاء الفرصة الأخيرة للخروج من الأزمة

يحوم الشك حول إمكانية أن يتمخض عن الحوار الليبي المنعقد بمدينة الصخيرات نتائج ملموس لإحراز تقدم والخروج من حالة الركود التي ميزت الملف منذ أشهر.
وتنظر الأمم المتحدة التي تقود الوساطة بين الفرقاء الليبيين إلى الحوار الليبي على أنه الفرصة الأخيرة للدفع باتجاه تشكيل حكومة وحدة وطنية كخطوة ضرورية لإخراج ليبيا من أزمتها.
وقال المبعوث الأممي برناردينو ليون في حديث مع الصحافة “أتمنى صادقا أن يعي المتفاوضون الذي سيلتقون اليوم أنه لا يمكننا الانتظار أكثر وأنها هذه الجولة الأخيرة من الحوار”.
ووصف ليون ليبيا اليوم بكونها عرضة للإرهاب وغياب الأمن والمراقبة على الحدود وبكونها تحولت لوجهة ينطلق منها الناس يوميا نحو الموت على ضفاف البحر المتوسط، معتبرا أن الوضع لا يمكن أن يستمر على هاته الحال.
وانتقد ليون استمرار المواجهات المسلحة بين الأطراف المتصارعة في الليبية، التي تتوزع ولاءاتها بين حكومتي طبرق وطرابلس، معتبرا ذلك أمرا غير مقبول.
وأكد المبعوث الدولي أن” صبر الليبيين قد نفذ” كما أن “صبر المجتمع الدولي قد نفذ بدوره”.