الرئيسية / المغرب الكبير / حركة مجتمع السلم تدعو الحكومة الجزائرية إلى حل بؤر التوتر
f863c9cbd545200f980c78465b6d36a2

حركة مجتمع السلم تدعو الحكومة الجزائرية إلى حل بؤر التوتر

  دعت حركة مجتمع السلم, الحكومة الجزائرية الى العمل على إنجاح الدخول الإجتماعي المقبل من خلال فتح الحوار  مع الشركاء الاجتماعيين. و في بيان أصدرته عقب اجتماع مكتبها التنفيذي الوطني في لقاء دوري, شددت  حركة مجتمع السلم على ضرورة أن تقوم الحكومة بالعمل على إنجاح الدخول الاجتماعي  المقبل و “حل بؤر التوترعلى مختلف المستويات”. و فيما يخص مشروع قانون المالية الذي صادق عليه مجلس الوزراء  أمس الثلاثاء, أكدت الحركة على “ضرورة تقييم المخططات السابقة التي صرفت  فيها أموال طائلة دون تحقيق النمو المرجو” داعية  في ذات الإطار إلى “توضيح الموارد  المالية المخصصة للإجراءات الجديدة مع ضرورة إيجاد التوازن في المصاريف بين القطاعات  و إعطاء الأهمية للمحاور التي تمس المواطن”. أما على المستوى الدولي, فقد سجلت الحركة “قلقها الشديد” إزاء الوضع العام  الذي تعيشه ليبيا حيث دعت إلى “العمل من أجل تكريس الوحدة و التقريب بين الفرقاء”. كما حثت في هذا السياق مختلف الأطراف الليبية إلى “تجنب التدخل الإقليمي  و الخارجي” مطالبة الدبلوماسية الجزائرية ب”لعب دورها” تجاه هذا البلد. و فيما يتعلق بالحصار الذي تتعرض له غزة منذ أزيد من شهر و نصف, هنأت الحركة  سكان القطاع على “صمود المقاومة و صبرها رعم شناعة العدو الصهيوني و سقوط ما يزيد  عن 2100 شهيد” مؤكدة مواصلة دعمها للشعب الفلسطيني “بكل الأشكال”.