الرئيسية / المغرب الكبير / استمرار إغلاق الفنادق مؤشر على تضرر السياحة التونسية
تضرر السياحة في تونس

استمرار إغلاق الفنادق مؤشر على تضرر السياحة التونسية

في مؤشر جديد على تأثر السياحة التونسية بالوضعية الأمنية للبلاد، يستمر إغلاق الوحدات الفندقية في تونس ما يطرح علامات استفهام حول مستقبل أهم قطاع اقتصادي في البلاد.
وذكرت مواقع إخبارية تونسية أن 19 وحدة فندقية توقفت عن العمل بمنطقتي جربة وجرجيس السياحيتين.
وأضافت المصادر ذاته أن هاته الفنادق تصل طاقتها الاستيعابية إلى 16205 سريرا.
ويرجع إغلاق هاته الوحدات الفندقية إلى تأثر القطاع السياحي في البلاد بتبعات هجومي باردو في تونس العاصمة وهجوم سوسة الإرهابيين.
وتعد السياحة عصب الاقتصاد التونسي بيد أن هذا لم يستطع التعافي من تبعات الثورة والتهديدات الإرهابية ما جعله يتخبط منذ أربع سنوات.

إقرأ أيضا: هجوم سوسة قد يكبد السياحة التونسية خسائر بمليار دينار