الرئيسية / المغرب الكبير / التونسية أمينة السبوعي تمنع من دخول لبنان
1331ca5fdc1673aa8520bbf23f19d4e0

التونسية أمينة السبوعي تمنع من دخول لبنان

 

منعت الناشطة التونسية أمينة السبوعي التي تعتمد أسلوب الاحتجاج بالتعري، من الدخول إلى لبنان للمشاركة في برنامج للمحطة التلفزيونية “بي بي سي “من استوديوهات بيروت. وقد أعيدت السبوعي فجر اليوم إلى باريس بعدما منعت من الدخول رغم كل المحاولات”.

وأفاد مصدر رسمي أن منع السبوعي يعود إلى مخالفتها قوانين دخول الرعايا الأجانب الى لبنان. وذكر أن “حمل السبوعي الجنسية التونسية يحتم قيامها بحجز فندقي مسبق وامتلاكها مبلغ ألفي دولار أميركي، وهي لم تستوف هذا الشرط، وكان في الإمكان لمحطة “بي.بي.سي” أنّ تقوم بطلب الفيزا لأمينة “. وشدّد على “عدم وجود أي اعتبار في منع دخولها الأراضي اللبنانية سوى عدم مراعاة الأمر القوانين اللبنانية، لذا يجب عدم تحميل الأمر أكثر مما يحتمل”.

توضيح الأمن العام لم يرضي عددا كبيرا من الناشطين الذين يطالبون بتعديل إجراءات دخول الرعايا الأجانب إلى لبنان، لاسيما حاملي جنسيات معينة. وعلى هذا الواقع، أوضح المصدر أنه “مع احترامنا للناشطين فهمنا الأول هو تطبيق القوانين”.

وحاولت “بي.بي.سي” التكفل بدفع المبلغ المطلوب وتأكيد وجود الحجز الفندقي، وأن سبب حضور أمينة إلى لبنان يقتصر على المشاركة في الحلقة، لكن المحاولات لم تنجح في إقناع الأمن العام بالسماح لأمينة المشاركة في إحدى فقرات برنامج “دنيانا” الذي يسجل في بيروت.

واعتبرت السبوعي أن قرار المنع مرتبط باحتجاجها متعرية أمام سفارة بلادها في باريس، لا سيما أنها جاءت إلى لبنان بناء على دعوة الـ “BBC” للمشاركة في تسجيل حلقة تلفزيونية، وأن المحطة البريطانية بادرت بالاتصال بالأمن العام وأمنت شروط الدخول المطلوبة.

وتمثل تبرير الأمن العام للجهة المضيفة في أن “السبوعي لا تملك مبلغ ألفي دولار، حتى تتمكن من الدخول إلى لبنان على نفقتها الخاصة”، وهو السبب الذي اعتبرته مصادر في “بي بي سي”، “غير منطقي”، موضحة أن القناة “وجهت دعوة للسبوعي لزيارة لبنان والمشاركة في حلقة من برنامج “دنيانا”، الذي يبدأ عرضه الأسبوع المقبل، لتتحدث عن موضوع الاحتجاج بالتعري ومواضيع أخرى. والقناة ضمنت لها تأشيرة الدخول والعودة وكذلك مكان الإقامة. وبالتالي لا حاجة لتوفر هذا المبلغ في هذه الحالة”.

لكن “يبدو أن السبوعي خضعت للتحقيق بعد في المطار، رغم تأكيد الفندق للسلطات الأمنية وجود حجز باسمها لديه، كما كانت السيارة الخاصة بالقناة تنتظرها خارج المطار”. إلا أن مصادر أكدت أن “منع السبوعي من دخول لبنان يرتبط بأنها لم تستوف كامل الشروط ليسمح لها بالعبور. كما أن توافر الألفي دولار هو الشرط الأساسي المفقود إلى جانب شروط أخرى، منها الحجز في فندق”.

———–