الرئيسية / ثقافة وفن / هل تعاني أنجلينا جولي من مرض خطير؟
أنجلينا جولي

هل تعاني أنجلينا جولي من مرض خطير؟

تتضارب الأنباء حول الحالة الصحية للممثلة العالمية أنجلينا جولي منذ أن دخلت المستشفى الأربعاء الماضي، فبعد أن شاعت الأخبار حول إصابتها بمرض فقدان الشهية أو اتباعها لحمية قاسية، تحولت التكهنات إلى احتمال إصابتها بمرض خطير أو مرورها بأزمة نفسية حادة.

وتداولت عدد من وسائل الإعلام العالمية احتمالية إصابة النجمة العالمية بالسرطان، أو بأي مرض آخر خطير يمكن أن يتسبب في انخفاظ وزنها إلى 35 كيلوغراما فقط وهو ما يعادل وزن طفلة في السابعة من العمر علما أن طولها يصل إلي 1.70.

المزيد: زوجة جورج كلوني تتلقى تهديدات بالقتل

وأيد الأطباء بدورهم الاحتمالات التي أوردتها وسائل الإعلام حول إمكانية إصابتها بمرض خطير أو إجهاد نفسي، حيث قالت الطبيبة الروسية مارينا أبلينايفا، إن الذين يفقدون الشهية والوزن، ينصحهم الأطباء بزيادة وزنهم في مستشفيات خاصة، أو تحت رقابة صارمة من جانب أطباء مختصين، لأن استمرار الحال كما هو عليه، يمكن أن يؤدي إلى إصابتهم بأمراض البنكرياس، أو معاناتهم من مشاكل في الجهاز الحركي.

وأضافت الطبيبة الروسية أن بلوغ هذا الوزن الخطير وفقدان كتلة العضلات التي تحافظ على توازن الجسم، والعمود الفقري، يمكن أن يؤثر سلبا على أعضاء الجسم الداخلية.

وكانت الممثلة والمخرجة السينمائية الأمريكية انجلينا جولي قد أجرت في وقت سابق لعدد من العمليات آخرها استئصال الثدي، بعد أن ثبت أنها يمكن أن تعاني من السرطان في وقت لاحق.

Angelina-Jolie-1

انجلينا نحيفة لدرجة مخيفة

thin-1-11-02-2012