الرئيسية / رياضة / ميسي يخلق أزمة لإنريكي مع ادارة برشلونة
louiss

ميسي يخلق أزمة لإنريكي مع ادارة برشلونة

يعيش مدرب برشلونة ولويس انريكي ضغطا كبيرا من قبل ادارة النادي بسبب خلافه مع ميسي، الشيء الذي يجعل المدرب الاسباني امام رهان صعب خاصة أن موعد لقاء الكلاسيكو يوم السبت المقبل أمام الغريم الريال اقترب، مما يتطلب من انريكي الابقاء على ميسي ضمن التشكيلة الأساسية التي ستقابل اجاكس الهولندي اليوم ضمن دوري ابطال اوروبا.
وكشفت تقارير إعلامية إسبانية أن مدرب البرصا كان يفكر جديا في إراحة ليونيل ميسي، خلال مواجهة اليوم في دوري الأبطال، إلا أنه في نهاية المطاف غير رأيه، وقرر إشراكه نظرا لأهمية المباراة أمام النادي الهولندي، في ظل خسارة برشلونة لمباراته السابقة أمام باريس سان جرمان، وحتمية تحقيق الفوز أمام أجاكس في تواجد جميع اللاعبين بمن فيهم النجم الأرجنتيني.
ترى بعض وسائل الإعلام الإسبانية والعالمية، أن تفكير إنريكي في ترك ليونيل ميسي على مقاعد البدلاء، في مباراة أجاكس لم يكن بسبب تعبه، أو السماح له بالتحضير بشكل جيد للكلاسيكو، إذ يرى البعض، أن القضية كعقوبة للاعب وتعود إلى الحادثة التي وقعت خلال المباراة الماضية في الدوري الإسباني، أمام نادي إيبار، حين رفض النجم الأرجنتيني الانصياع لتعليمات مدربه، والموافقة على الاستبدال خلال المرحلة الثانية، حيث رصدت عدسات الكاميرات رفض البرغوث لطلب مدربه، هذا الأخير تعرض لموقف محرج، ما اضطره إلى تغيير رأيه والسماح لـ ميسي بمواصلة اللعب واستبدال نيمار.
ويسعى مدرب برشلونة لويس انريكي لتحطيم رقم قياسي جديد في تاريخ مشواره كمدرب، مع أربع فرق في الدوري الاسباني. حيث خاض المدرب الإسباني 222 مباراة حتى الآن فاز بـ 99 منها، تعادل في 57 مباراة وانهزم في 66 لقاء آخر، ويتجزأ هذا الإنجاز الذي يسعى إنريكي لتحقيقه على أربعة نواد، هي رديف برشلونة لثلاث سنوات، وبعدها موسم واحد مع روما الإيطالي، بالإضافة إلى موسمه الجيد الذي قضاه في السنة الماضية مع سيلتا فيغو، ناهيك عن الانتصارات السبعة التي حققها حتى الآن مع برشلونة.