الرئيسية / أحوال الناس / أسعار أضاحي العيد تسجل ارتفاعا يصل إلى 6000 درهم بالأسواق
أسعار أضاحي العيد

أسعار أضاحي العيد تسجل ارتفاعا يصل إلى 6000 درهم بالأسواق

تُسجل معظم أسواق بيع أضاحي العيد بضواحي الدارالبيضاء ارتفاعا ملحوظا في الأسعار مقارنة مع السنة الماضية، حسب المعلومات التي توصل بها موقع “مشاهد 24” من مصادر عليمة، في حين ترتفع هذه الأسعار بحوالي 500 درهم في “الكراجات” المتفرقة بأوساط المدينة.

ويسجل تقارب في الأسعار بأسواق المناطق المجاورة للدارالبيضاء، حيث تتراوح ما بين 2500 درهم و6000 درهم بالنسبة للكبش “السردي” وما بين 2000 درهم و 4000 درهم للكبش “البرجي”، بكل من سوق “السبت بتيط مليل”، وسوق “حد السوالم”، وسوق “ولاد جرار” نواحي طماريس وسوق “سبت مزاب” نواحي برشيد.

وحسب المعلومات التي استقاها موقع “مشاهد 24″، من بعض بائعي الأغنام بـ”الكراجات”، فإن الكبش الصغير هذه السنة يصل سعره إلى حوالي 2400 درهم كأقل سعر، في حين يبلغ سعر الكبش المتوسط في حدود 3200 درهم، لترتفع الأثمنة إلى درجة 6000 درهم للكبش الجيد، وهي الأسعار الواردة في الأسواق منذ أسبوع ولم تشهد أي انخفاض إلى حدود الساعة.

من جهة أخرى، يبلغ سعر الأضاحي بالكيلوغرام، حوالي 53 درهما، بالنسبة للكبش “السردي”، أما الكبش “البرجي” فثمن الكليوغرام الواحد 48 درهم، حسب محل في الحي المحمدي بالدارالبيضاء.

ومن الأسباب التي تزيد في أسعار أضاحي العيد، وفق ما استخلصه ” موقع “مشاهد 24” من بعض “الكسابة”، ارتفاع أسعار العلف الذي يضطرون لشرائه طيلة السنة، عوض الرعي في الأراضي الفلاحية، لقلة التساقطات، ثم وجود عدد كبير من الوسطاء المعروفين بـ”الشناقة”، الذين يشترون عددا من الرؤوس من “الكسابة” ليعاد بيعها بفارق يرفع من ثمن الأضاحي في الأسواق الكبيرة.