الرئيسية / سياسة / التوقيع في الرباط على اتفاق يقضي بتكوين 500 إمام غيني في المغرب
f2313c5d563a85e94d60d0af82623b8f

التوقيع في الرباط على اتفاق يقضي بتكوين 500 إمام غيني في المغرب

تم، اليوم الأربعاء بالرباط، التوقيع على بروتوكول اتفاق بشأن تكوين 500 إمام غيني بالمغرب.
وبموجب هذا الاتفاق، الذي وقعه كل من وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، السيد أحمد التوفيق، والأمين العام للشؤون الدينية بجمهورية غينيا، الحاج عبد الله جاسي، سيستفيد مائة إمام يزاولون مهامهم حاليا بمختلف مساجد غينيا، مقسمين على ثلاثة أفواج، من تكوين خاص مدة تكوين كل فوج ثلاثة أشهر.
كما ينص الاتفاق، الذي حضر مراسم توقيعه الوزير الأول الغيني، السيد محمد سعيد فوفانا، على استفادة 400 إمام موزعين على أربعة أفواج من تكوين أساسي مدة تكوين كل فوج سنتان.
وأكد السيد التوفيق، في تصريح للصحافة بالمناسبة، أن توقيع هذه الاتفاقية جاء تنفيذا لتعليمات الملك محمد السادس القاضية بالاستجابة لطلب جمهورية غينيا بتكوين عدد من أئمتها في المملكة المغربية، مشيرا إلى أن الطرف الغيني قدم إلى المغرب طلبات أخرى في هذا الشأن ستتم دراستها قريبا.
 وقال الوزير المغربي إن التوجه المتزايد للدول الإفريقية “للاستفادة من تجربة المغرب، التي ترسخها إمارة المؤمنين عبر تدبيرات مؤسسة على ثوابت تشترك معنا هذه البلدان في عدد منها، يدل على أن هذه الدول أصبحت ترى في الاقتداء بالنموذج المغربي ملجأ لتحقيق أمنها الروحي”.
من جانبه، توجه الوزير الأول الغيني، في تصريح مماثل، بالشكر للعاهل المغربي الملك محمد السادس على هذه المبادرة، معربا عن يقينه بأن الأئمة الغينيين، الذين سيستفيدون من هذا التكوين، سيساهمون في تأهيل الشأن الديني ببلادهم.
ويزور الوزير الأول الغيني المغرب على رأس وفد هام يضم عددا من أعضاء الحكومة الغينية ومجموعة من الفاعلين الاقتصاديين، في إطار المشاركة في اللقاء الاقتصادي المغربي الغيني المنظم بالدار البيضاء.