الرئيسية / سياسة / قصة عائلة مغربية يمشي أبناؤها على أربع بإقليم تطوان
9b83994fc39b540e539e24d033411eac

قصة عائلة مغربية يمشي أبناؤها على أربع بإقليم تطوان

اختارت يومية ” الأخبار” لموضوعها الرئيسي في الصفحة الأولى، لعددها الصادر ليوم غد الأربعاء، قصة عائلة يمشي أبناؤها على أربع قوائم باقليم تطوان، شمال المغرب، وأشارت إلى أنه على بعد كيلومترات قليلة من مدينة تطوان، وبالضبط بمدشر «وطا جامع» بالجماعة القروية السوق القديم، مأساة إنسانية واجتماعية بمعالمها الواضحة تتجلى صورها في جمع أسرة بين الفقر والمرض والجهل، وتزداد تأثيرا في معاناة تسعة أطفال من الإعاقة النفسية والعقلية والجسدية والبصرية.
محمد الحداد متزوج منذ أزيد من 27 سنة، في الوقت الذي رزق بتسعة أطفال، توفي 11 آخرون، الأطفال التسعة يزحفون على الأرض وكأنهم «حيوانات» تبحث عما تقتات به، وتسد جوعها.
الابن الأكبر محمد المزداد سنة 1986 وشقيقته فاطمة البالغة من العمر27 سنة، يعانيان من اختفاء النظر بشكل يومي بعد كل غروب، في حين يعاني عبد الله المزداد سنة 2001 ونعيمة البالغة من العمر6 سنوات والمختار البالغ من العمر 20 سنة ونبيلة صاحبة  4 سنوات، إعاقة جسدية وعقلية ومرض الالتهاب الكبدي وفقر الدم.
العائلة تعيش حياة مزرية وظروفا قاهرة، يعجز الأب عن مساعدتها أو حتى انتشالها من الفقر الذي يقهرها.