الرئيسية / بانوراما / إيرانية تكسر هيمنة الرجال على أرفع جائزة للرياضيات

إيرانية تكسر هيمنة الرجال على أرفع جائزة للرياضيات

 

فازت عالمة الرياضيات إيرانية المولد مريم ميرزاخاني كأول امرأة بجائزة فيلدز في الرياضيات والتي تعادل جائزة نوبل. وكانت ميرزاخاني الأستاذة في جامعة ستانفورد بولاية كاليفورنيا من بين أربعة علماء فازوا بالجائزة في المؤتمر الدولي للرياضيات، الذي عُقد في سيول وأول امرأة من بين 56 فائزاً بالجائزة منذ إطلاقها في عام 1936.

وُلدت ميرزاخاني البالغة من العمر 37 عاماً في طهران وعاشت هناك حتى بدأت العمل في الإعداد للحصول على درجة الدكتوراه من جامعة هارفارد، التي تعد أعرق الجامعات الأمريكية وأحد أقدم جامعات العالم.

وقالت ميرزاخاني أنها كانت تحلم وهي صغيرة بأن تصبح كاتبة لكنها اتبعت شغفها بحل المعادلات الرياضية، وأضافت أن حل المعادلات أمر ممتع يُشبه حل الأحجيات أو توصيل النقاط ببعضها البعض وكأنه تحقيق أو دراما بوليسية لذلك أرادت الاستمرار في هذا الطريق.

ونقل موقع جامعة ستانفورد على الإنترنت عن ميرزاخاني قولها بأن هذا شرف كبير، وإنها ستكون سعيدة إذا شجع هذا الإنجاز العالمات والرياضيات الشابات. وأضافت أنها على يقين من فوز المزيد من النساء بمثل هذه الجائزة في الأعوام القادمة.

وتُمنح جائزة فيلدز في الرياضيات كل أربع سنوات، وسلمت جوائز هذه النسخة رئيسة كوريا الجنوبية باك جون هاي التي تُعتبر أول امرأة تتقلد هذا المنصب في كوريا الجنوبية.