الرئيسية / بانوراما / اكتشاف عنكبوت “البهلوان” بالصحراء المغربية
04b63505508cdcb76edb759a2da6e079

اكتشاف عنكبوت “البهلوان” بالصحراء المغربية

لأول مرة، كشف عنكبوت عن نفسه بالصحراء المغربية، مسببا دهشة في الأوساط العلمية بسبب الحركات البهلوانية التي يؤتيها على الرمال، وهو ما جعل “نيويورك تايمز” تفرد له حيزا كبيرا وشريطا مصورا
“فليب- فلاب” أو “فليك- فلاك” هو الاسم الذي أطلق على العنكبوت المكتشف في الصحراء المغربية، تسميته بهذا الإسم راجع للحركات البهلوانية التي يقوم بها بعد ركضه مسافة قصيرة إذ يمد سيقانه الأمامية ويقفز في الهواء قبل أن يهبط أرضا على سيقانه الخلفية.
يشبه في ذلك حركات لاعب جمباز، كما أن العنكبوت خطف آهات العلماء البيولوجيين، إذ أن هذا العنكبوت يعتمد هذه الحركات البهلوانية كمناورة للإفلات من قبضة مفترسيه.
ويعد العنكبوت “المغربي” متميزا عن نظرائه في بلدان الجوار، حسب بيتر ياغر، العالم البيولوجي المختص بتصنيف الكائنات العضوية في متحف التاريخ الطبيعي في مدينة فرانكفورت الألمانية الذي راقب العنكبوت، وأطلق عليه فيما بعد لقب البهلوان.
وكان الدكتور اينغو ريكنبيرغ، 80 سنة، من جامعة برلين التكنولوجية، هو من اكتشف العنكبوت البهلوان حين كان يمشي ذات ليلة في الصحراء المغربية قرب الحدود مع الجارة الشرقية الجزائر مستعينا بمصباح يدوي.
يشار إلى أن الدكتور ريكنبيرغ، ظل يقوم بزيارات منتظمة للصحراء المغربية، منذ نحو 30 سنة، لكنه لم يكتشف العنكبوت إلا مؤخرًا.