الرئيسية / دولي / حقوقيون يحذرون من سجن أطفال فلسطين
62a1511795abf07c4d4da40f88e4ff4b

حقوقيون يحذرون من سجن أطفال فلسطين

 

قالت منظمة دولية متخصصة بحقوق الاطفال في تقرير صدر الاثنين إن اسرائيل تستخدم السجن الانفرادي بشكل متصاعد بحق الاطفال الفلسطينيين.

وجاء التقرير الذي اعدته المنظمة الدولية للدفاع عن الاطفال (DCI) بعد مرور اشهر قليلة فقط على موافقة الجيش الاسرائيلي على اختبار اساليب اخرى للتعامل مع الاطفال الذين يعتقلهم في الضفة الغربية، وذلك بعد تعرضه لضغوط دولية.

وجاء في تصريح اصدرته المنظمة الاثنين ان اكثر من 20 بالمئة من الاطفال المعتقلين الذين تحدثت معهم عام 2013 قالوا إنهم وضعوا في السجن الانفرادي، مما يمثل ارتفاعا بنسبة 2 بالمئة عن عام 2012.

وقال ممثل المنظمة في الاراضي الفلسطينية اياد ابو قطيش “إن استخدام السجن الانفرادي ضد الاطفال الفلسطينيين كاداة تحقيقية يمثل ظاهرة متنامية في اسرائيل.”

واضاف “هذا انتهاك لحقوق الاطفال، وينبغي على المجتمع الدولي ان يطالب اسرائيل بتوخي العدالة والمحاسبة.”

وجاء في تصريح المنظمة “على نطاق العالم، يلجأ الى حجز الاطفال انفراديا كاجراء تأديبي او لفصلهم عن البالغين، ولكن استخدام السلطات الاسرائيلية للسجن الانفرادي لا علاقة له بأي دواع تأديبية او حمائية او طبية.”

وشمل التقرير افادات 98 طفلا فلسطينيا تتراوح اعمارهم بين 12 و17 عاما.

وكانت منظمة الطفولة التابعة للأمم المتحدة (يونيسيف) قد قالت في اكتوبر الماضي إن اسرائيل وافقت على تجربة اساليب اخرى للتعامل مع الاطفال الفلسطينيين الذين تعتقلهم في الضفة الغربية، بما في ذلك اصدار مذكرات استدعاء بدل مداهمة الدور واعتقال الاطفال في ساعات الليل.

ولكن يونيسيف قالت إن الجيش الاسرائيلي ما زال ينتهك حقوق الاطفال بكثرة، بما في ذلك استخدام العنف البدني والتهجم اللفظي.

يذكر ان القوات الاسرائيلية اعتقلت في السنوات العشر الاخيرة حوالي 7000 طفلا فلسطينيا تتراوح اعمارهم بين 12 و17 عاما اغلبهم من البنين – اي بمعدل طفلين في اليوم الواحد