الرئيسية / أحوال الناس / الوردي يجند 169 طبيبا للمناطق المتضررة من الفيضانات
الوردي

الوردي يجند 169 طبيبا للمناطق المتضررة من الفيضانات

أطلق وزير الصحة الحسن الوردي عملية خاصة لتعزيز التغطية الصحية، لفائدة المناطق المتضررة من التساقطات المطرية التي شهدتها المملكة خلال الأيام الفائتة، تستهدف خمسة أقاليم وهي: “خنيفرة، شيشاوة، الحوز، ورزازات، تارودانت”، وذلك ابتداء من الأسبوع الجاري، وستستمر إلى نهاية الشهر الحالي (31 ماي 2016).

وقال بلاغ لوزارة الصحة توصل مشاهد24 بنسخة منه، إن هذه العملية الخاصة تنبني على استراتيجية التغطية الصحية المتنقلة عبر الوحدات الطبية المتنقلة والقوافل الطبية المتخصصة، مع التكفل الطبي بالحالات على مستوى المراكز الاستشفائية المرجعية، وعددها 11 تتضمن مستشفيات إقليمية وجهوية وجامعية.

وأضاف البلاغ، أن المصالح الصحية ستعمل على تكثيف الزيارات الميدانية للوحدات الطبية المتنقلة، وتنظيم حملات طبية متخصصة من أجل توفير الخدمات الوقائية والعلاجية والتحسيسية لفائدة الساكنة المتضررة، حيث برمجت 260 زيارة ميدانية للوحدات الطبية المتنقلة و7 حملات طبية متخصصة، مع وضع نظام للتنسيق بين الوحدات الطبية المتنقلة والقوافل الطبية المتخصصة وشبكة التكفل الاستعجالي.

ولأجل هذا الغرض يضيف المصدر ذاته، تمت تعبئة الموارد البشرية اللازمة لتفعيل العملية متمثلة في 169 إطارا من أطباء وممرضين وصيادلة وكذا 14 سائقا، أما من الناحية اللوجيستكية، فقد تمت تعبئة 21 وحدة صحية متنقلة، و21 سيارة إسعاف و4 شاحنات، ومصحات متنقلة، مع ضمان النقل المروحي للحالات عند الضرورة. هذا بالإضافة إلى تزويد المصالح الصحية بالمناطق المستهدفة بكميات إضافية من الأدوية اللازمة للتكفل الشامل بالحالات المشخصة.