الرئيسية / المغرب الكبير / حفتر : “الجيش” لن يكون بندا في أي اتفاق سياسي
التزود بالسلاح

حفتر : “الجيش” لن يكون بندا في أي اتفاق سياسي

خرج خليفة حفتر، قائد القوات المدعومة من قبل برلمان طبرق وحكومة البيضاء في ليبيا، ليعلن رفضه لمبادئ مسودة الاتفاق الليبي الذي وقع بالصخيرات، المتعلقة بالجيش.
وكانت مسودة اتفاق الصخيرات قد نصت على نقل اختصاصات القائد الأعلى للجيش إلى حكومة الوفاق الوطني التي تأمل الأمم المتحدة تشكيلها كمدخل لإخراج ليبيا من أزمتها.
وقال حفتر في تصريح نقلته وكالة الأنباء الليبية في مدينة البيضاء إن “الجيش خط أحمر” وإنه “لن يكون بندا في أي حوار سياسي”.
وأضاف حفتر أن “الجيش” يستمد شرعيته من الدستور ومن الشعب الذي فوضه لمحاربة “الإرهاب”.
وتعهد حفتر، الذي تم تعيينه سابقا من قبل برلمان طبرق كقائد عام للجيش، بالتصدي لما أسماها المؤامرات التي “تحاك لضرب المؤسسة العسكرية”.