الرئيسية / المغرب الكبير / وفاة شخص أضرم النار في جسده بالمنيعة
89c9479592f41e71b2bc77e8af4661cc

وفاة شخص أضرم النار في جسده بالمنيعة

توفي أمس الإثنين شخص حاول إضرام النار في جسده الأحد الماضي أمام مقر دائرة المنيعة (275 كلم جنوب غرداية) متأثرا بالجروح التي أصابته وذلك بمستشفى الدكتور “تيرشين إبراهيم” بغرداية.
وقد تم تم نقل الضحية شاب في الثلاثينات من عمره والذي أصيب بحروق من الدرجة الثالثة على مستوى الظهر وأعضاء داخلية إلى مستشفى غرداية، حيث كان من المقرر تحويله يوم أمس الإثنين عن طريق الجو إلى مستشفى الحروق الكبرى بالجزائر العاصمة.
للتذكير، فإن هذا الشخص الذي حاول بعض المارين إنقاذه، حيث تمكنوا من إطفاء ألسنة اللهب المشتعلة في جسده قد قام بهذا الفعل اليائس بعد أن علم بأن اسمه لم يدرج ضمن قائمة المستفيدين من السكن الاجتماعي ببلدية إقامته (المنيعة). وكان رئيس دائرة المنيعة قد أفاد بخصوص هذه القضية أول أمس الأحد أنه كان قد استقبل المعني في مكتبه وأخبره “بحقه في رفع طعن” قبل أن يشير إلى أن أكثر من 670 ملف يستوفي شروط الإستفادة من السكن قد تمت دراستها إلا أنه قد تم تحديد 300 مستفيدا، وهو ما يمثل عدد السكنات الجاهزة.
وأوضح ذات المسؤول أن اختيار المستفيدين يخضع لمعايير محددة، حيث تتم هذه العملية بمساهمة ممثلي المجتمع المدني.
وتسجل دائرة المنيعة 13.000 طلب على السكن الاجتماعي. كما ذكر من جهته الأمين العام لولاية غرداية علي بولعتيقة موضحا “يستحيل تلبية مجموع الطلبات على السكن”. كما استفادت ذات الجماعة المحلية من حصة قوامها 2.800 سكن في إطار برنامج استعجالي الذي سيتم إطلاقه في القريب ومن 1.500 حصة ضمن صيغة السكن الريفي.
ويجري إنجاز برنامج سكني قوامه 3.734 وحدة بالمنيعة ضمن مختلف البرامج السكنية بغرض التخفيف من حدة أزمة السكن بهذه المنطقة حسب إحصائيات الولاية.